أخطر إرهابي.. رحلة همام عطية من تاجر فراخ لمهندس التفجيرات

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
”الأندلس للإضاءة” تشارك بأحدث منتجاتها في معرض ”ديزاين شو” عاجل ..حريق ضخم في شارع الزهراء بحي عين شمس بناء ٢١ مدرسه جديده في بني سويف تدخل الخدمه العام القادم وزير الرياضة يوجه بمتابعة واقعة غرق طفل بالنادى الأولمبي ”القومى للحوكمة” يوقع مذكرة تفاهم لتطوير القدرات البشرية فى ريادة الأعمال وزيرة التخطيط تستعرض نتائج تقرير مؤشر مديري المشتريات لشهر مايو 2021 صحة المنيا تقدم الخدمات الطبية والعلاجية لـ 1459 مواطن بقرية الشيخ عباده بملوي محافظ القاهرة يعلن الانتهاء من تسكين سوق ” أبو المكارم ”الجديد إيمى سمير غانم تزور قبر والدها فى الجمعة الثانية بعد وفاته اليوم.. سيد رجب ضيف واحد من الناس عمر جابر ينفى إفتعال أزمات داخل بيراميدز الليلة.. على الهلباوي يحيي حفلا على مسرح ساقية الصاوي

تقارير وتحقيقات

أخطر إرهابي.. رحلة همام عطية من تاجر فراخ لمهندس التفجيرات

أعاد مسلسل “الاختيار 2” إلى الأذهان، مشاهد دموية وذكر بخطوات الإرهاب الأسود الذي ابتليت به مصر في فترة ما بعد ثورة الـ30 من يونيو 2013 وسقوط حكم المرشد وإزاحة جماعة الإخوان الإرهابية عن الحكم بإرداة الشعب المصري، ومن أكثر الجماعات التي شكلت تهديدًا كبيرًا في الداخل المصري- آنذاك- ما عرف بتنظيم “أجناد مصر” ومؤسسه همام عطية (تاجر الفراخ الذي أعتنق الفكر التكفيري متأثرًا بأفكار القطبيين).

تقرير شامل اعدته مؤسسة "رؤية" اكد ان لقى همام عطية مصرعه في مواجهات مع الأمن المصري بمحافظة الجيزة، لتزول بموته واحدة من حلقات الرعب والفزع بعد ما أدمن زرع القنابل والعبوات الناسفة التي أجاد في صنعها وتسببت في سقوط العديد من الشهداء والمصابين خاصة بين رجال الأمن المصري، كما تولى تنفيذ أعمال عدائية ضد أفراد ومنشآت القوات المسلحة والشرطة والسفن العابرة بالمجرى الملاحي لقناة السويس وضد المسيحيين والكنائس.

وتابع التقرير أن الإرهابي الشهير همام عطية كان يتبع نفس الفكر التكفيري القطبي وتأثر بمنهج سيد قطب ورفاعي سرور وسعى لتشكيل تنظيم مستقل خاص به مبني على هذا النهج بالقاهرة دون مبايعة التنظيمات الكبيرة كالقاعدة وداعش.

ولفت التقرير انه أسس ما عرف بـ”أجناد مصر” ووضع منهجه الفكرة مستوحيًا إياه من أطروحات رفاعي سرور مركزًا على استقطاب الشباب صغار السن، وقام بتنفيذ العديد من عمليات التفجير عن بعد مستخدمًا العبوات الناسفة معتمدًا على خبراته وبراعته في صناعة المتفجرات والتفخيخ بعدما تلقى تدريبا قوية على استخدام الأسلحة وصنع المتفجرات في العراق التي سافر إليها بهدف الجهاد ضد الأمريكان، بحسب اعترافات زوجته “بسمة” أمام جهات التحقيق عقب مقتل همام.

التقرير اوضح انه نفذ همام عطية عمليات إرهابية كثيرة، وانتهج الفكر تكفيري متشدد فكريًا وفي الأصل عمل تاجرًا للفراخ، وبعد فض اعتصام رابعة العدوية، انضم إلى تنظيم أنصار بيت المقدس في سيناء، ثم انشق عنهم مؤسسًا “أجناد مصر”، وسعى خلال الاعتصام لتشكيل خلايا مسلحة تسير على الخط التكفيري نفسه.

نفذ همام عطية 44 عملية إرهابية مستعينًا بمساعدة الإرهابي بلال إبراهيم صبحي فرحات وكلفه بالمسؤولية العسكرية والإشراف على تنفيذ العمليات ضد الشرطة وإمداد التنظيم بالعبوات الناسفة والمتفجرات، من أبرز عملياته الإرهابية تفجيرات متتالية أمام جامعة القاهرة وقسم الطالبية وتفجير بميدان لبنان بمحافظة الجيزة وتفجيرات مصر الجديدة واستهداف ضباط الشرطة والجيش.

واختتم التقرير انه عاش “همام” وزوجته وأبنائه الـ9 فى منطقة الطوابق بشارع فيصل في الجيزة حتى يوم 5 أبريل 2015 عندما توصل قطاع الأمن الوطني التابع لوزارة الداخلية المصرية لمنزله بعدما أرشد أحد أتباعه عن مكانه وقضت الشرطة عليه بعد تبادل لإطلاق النار، وفي ديسمبر 2017 قضت محكمة جنايات أمن الدولة العليا بإعدام 13 من عناصر “أجناد مصر”.