تحديد موعد إعادة عرض أول جزأين من ”Lord of the Rings” فى الصين

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
355228 وزير التعليم العالي يستعرض تقريرًا حول الجامعات الأهلية الدولية محافظ أسيوط : توريد 64 ألف طن قمح إلى الشون والصوامع وحصاد 212 ألف فدان حتى الآن أسعار الحديد المحلية بالأسواق اليوم السبت أسعار الأسمنت المحلية اليوم السبت 15 مايو استمرار تصوير ”Killers of Flower Moon” بعد إصابة روبرت دي نيرو أسعار الفاكهة في سوق العبور اليوم السبت 15 مايو أسعار الخضروات في سوق العبور اليوم السبت أسعار اللحوم في الأسواق ثالث أيام عيد الفطر المبارك شاهد.. اللقطات الأولى من فيلم ”Cinderella” لكاميلا كابيو تعرف على أسعار السمك اليوم السبت 15 مايو أسعار الدواجن والبيض اليوم السبت 15 مايو 2021 أسعار الذهب اليوم السبت 15 مايو 2021

فن وثقافة

تحديد موعد إعادة عرض أول جزأين من ”Lord of the Rings” فى الصين

يبدو أن محبى السينما فى الصين على موعد مع الإثارة بعد أن أعلنت شركة Warner Bros أخيرًا عن المواعيد النهائية لإعادة إصدار أول فيلمين من سلسلة "Lord of the Rings"، وجاء تحديد المواعيد النهائية للعرض بعد تأجيلات على المواعيد السابق ذكرها من وسائل الإعلام السينمائية الصينية الرسمية، فى مارس، التى قالت إن إعادة عرض فيلم "The Fellowship of the Ring" ستبدأ يوم الجمعة 9 أبريل، يليه "The Two Towers" فى 16 أبريل، و"Return of the King" في 23 أبريل.

لكن تم تأجيل الأفلام الآن لمدة أسبوع، حيث من المقرر أن يعرض فيلم "Fellowship" فى 16 أبريل، و"The Two Towers" في 23 أبريل، بينما يظل موعد "Return of the King" غير محدد حتي الآن.

وكشفت دور العرض في الصين عن إعادة إصدار ثلاثية أفلام "Lord of the Rings" على التوالي في دور العرض طوال شهر أبريل في نسخ جديدة بتقنيات 4K و Imax و 3d، وذلك في نفس توقيت الاحتفال بالذكرى السنوية العشرين لأول فيلم في الصين.

وحسب موقع variety تأتي إعادة طرح Lord of the Rings "سيد الخواتم" بعد إعادة طرح فيلم "Avatar" لجيمس كاميرون، بعد 12 عامًا من طرحه في المرة الأولي، وفي هذا السياق حقق "افاتار" زيادة إيرادات غير متوقعة في شباك التذاكر سمحت له باستعادة لقبه باعتباره الفيلم الأكثر ربحًا في تاريخ الأفلام، والإطاحة بفيلم "Avengers: Endgame".

وسيطر فيلم "Avatar" على شباك التذاكر اليومي في الصين منذ طرحه مؤخرا، رغم عدم الترويج له حيث حقق 47.2 مليون دولار (308 ملايين يوان صيني) ما جعله يحقق في أقل من أسبوعين نحوالي ربع الإيرادات التي تم تحقيقها خلال عام 2010 والتى بلغت 203 ملايين دولار.