بروتوكول تعاون بين جهازي تنظيم مرفق الكهرباء ومياه الشرب والصرف الصحي وحماية المستهلك

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
”الأندلس للإضاءة” تشارك بأحدث منتجاتها في معرض ”ديزاين شو” عاجل ..حريق ضخم في شارع الزهراء بحي عين شمس بناء ٢١ مدرسه جديده في بني سويف تدخل الخدمه العام القادم وزير الرياضة يوجه بمتابعة واقعة غرق طفل بالنادى الأولمبي ”القومى للحوكمة” يوقع مذكرة تفاهم لتطوير القدرات البشرية فى ريادة الأعمال وزيرة التخطيط تستعرض نتائج تقرير مؤشر مديري المشتريات لشهر مايو 2021 صحة المنيا تقدم الخدمات الطبية والعلاجية لـ 1459 مواطن بقرية الشيخ عباده بملوي محافظ القاهرة يعلن الانتهاء من تسكين سوق ” أبو المكارم ”الجديد إيمى سمير غانم تزور قبر والدها فى الجمعة الثانية بعد وفاته اليوم.. سيد رجب ضيف واحد من الناس عمر جابر ينفى إفتعال أزمات داخل بيراميدز الليلة.. على الهلباوي يحيي حفلا على مسرح ساقية الصاوي

أخبار

بروتوكول تعاون بين جهازي تنظيم مرفق الكهرباء ومياه الشرب والصرف الصحي وحماية المستهلك

وزير الإسكان عاصم الجزار
وزير الإسكان عاصم الجزار

شهد الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، والدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، توقيع بروتوكول تعاون بين جهاز تنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلك، وجهاز تنظيم مياه الشرب والصرف الصحي وحماية المستهلك، وقام بالتوقيع كل من الدكتور محمد موسی عمران، الرئيس التنفيذي لجهاز تنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلك، والدكتور محمد حسن، الرئيس التنفيذي لجهاز تنظيم مياه الشرب والصرف الصحي وحماية المستهلك.

وقال الدكتور عاصم الجزار، إنه تم إبرام هذا البروتوكول انطلاقا من الحرص على توثيق روابط التعاون والتنسيق والتكامل بين الأجهزة التنظيمية بجمهورية مصر العربية، حيث يُعد هذا البروتوكول بمثابة خطوة جوهرية نحو تعزيز سبل التعاون، وتبادل الدعم الفني والخبرات، بما يحقق الصالح العام، ويحمي حقوق المستهلكين لخدمات المرافق العامة، ويساعد في خدمة المجتمع، المصري والنهوض به في جميع المجالات، موضحاً أن البروتوكول ينص على العمل على دعوة أجهزة التنظيم الخاصة بالمرافق العامة وحماية حقوق المستهلكين القائمة، أو التي ستنشأ في المستقبل، على المشاركة في هذا الاتفاق، بهدف الارتقاء بنشاط المرافق العامة وحماية حقوق المستهلكين، حيث إن مستهلك خدمات تلك المرافق واحد بغض النظر عن طبيعة الخدمة.

وأضاف الدكتور محمد شاكر: سيكون هناك تعاون جيد بين وزارتي الكهرباء والإسكان في هذا المجال، حيث إن هناك العديد من العوامل المشتركة بين جهاز تنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلك، وجهاز تنظيم مياه الشرب والصرف الصحي وحماية المستهلك، سواء في الإجراءات أو الآليات بين الجهازين، من حيث متابعة ومراقبة وتطوير وتوفير الخدمة بكفاءة وجودة مع ضمان استمرارها في الوفاء بمتطلبات أوجه الاستخدام المختلفة بأنسب الأسعار، مع الحفاظ على البيئة، وجذب وتشجيع الاستثمار في هذه المجالات الحيوية في إطار من المنافسة الحرة المشروعة، وذلك بمراعاة مصالح المستهلكين وأطراف المرفقين، والعمل على إتاحة المعلومات دون تمييز.

وأوضح الدكتور محمد حسن، الرئيس التنفيذي لجهاز تنظيم مياه الشرب والصرف الصحي وحماية المستهلك، أن البروتوكول ينص على التعاون في عدد من المجالات، ومنها، مجال حماية المستهلك، من خلال تقييم الأداء لمقدمي الخدمة، ودراسة وبحث شكاوى المستهلكين، والاطلاع على أحدث الأنظمة والبرامج التي تساعد في حل شكاوى المستهلكين في أسرع وقت ممكن، وتبادل الخبرات في مجال قياس درجة الرضاء لدى المستهلكين عن خدمات الكهرباء ومياه الشرب والصرف الصحي، والتعاون في تطوير معايير جودة الخدمة للمستهلكين والقواعد المنظمة لذلك، والقيام بأنشطة توعوية مشتركة كلما كان ذلك ممكنا بهدف التأكيد على الرسالة المشتركة للجهازين بخصوص الحفاظ على الموارد وحماية حقوق المستهلكين والارتباط بين الطاقة الكهربانية والمياه.

وأضاف الرئيس التنفيذي لجهاز تنظيم مياه الشرب والصرف الصحي وحماية المستهلك، يتم التعاون أيضاً في مجال التراخيص وإصدار القواعد التنظيمية وحسابات تكلفة الخدمة، من خلال تبادل الخبرات فيما يتعلق بالتشريعات واللوائح الحاكمة لعملية التراخيص، وتبادل الخبرات فيما يخص إصدار التصاريح ومن ثم التراخيص ومتابعة التزام المُرخص لهم بشروطها ومتطلبات تجديدها، والتنسيق في مجال إعداد المؤشرات وتقييم الأداء للمُرخص لهم، وتبادل الخبرات في مجال عقد جلسات الاستماع والاستشارات العامة قبل منح التراخيص وعند تجديدها، وتبادل الخبرات في مجال إجراء دراسات تقيم الأثر للقرارات التنظيمية، والتعاون في مجالات إصدار القواعد التنظيمية المحفزة بهدف تحسين الأداء وخفض الفاقد، وتعظيم الاستفادة من مصادر الطاقة المتجددة، وتحسين كفاءة استخدام الطاقة، واستخدام التكنولوجيات المتطورة بهدف تخفيض التكلفة وتحسين جودة الخدمة، وكذا التعاون في إصدار ميثاق شرف وقواعد السلوك للعاملين في مجالات المرافق العامة، والتعاون في مجال تقييم الخطط الاستثمارية للمرخص لهم واستخدام البرامج المتخصصة في هذا المجال، والتعاون في مجال حسابات تكلفة الخدمة وتصميم التعريفات، والتوسع في مجالات التعاون لإصدار معايير مرجعية مشتركة وفقا لأحدث المعايير الدولية المعتمدة والمعمول بها في الخبرة الدولية.

وقال الدكتور محمد موسی عمران، الرئيس التنفيذي لجهاز تنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلك: يتم التعاون في مجال الإعلام والترشيد والتواصل مع المواطن، من خلال التعاون وتبادل الخبرات في مجال توعية المستهلكين بوجه عام، ودراسة إمكانية القيام بأنشطة مشتركة لترشيد الاستهلاك لقطاعي الكهرباء ومياه الشرب والصرف الصحي بصفتهما أهم المرافق الحيوية، والتعاون في مجال منصات التواصل الاجتماعي، وتوحيد الصورة الذهنية لقطاع الكهرباء والمياه، والتعاون في عقد الندوات العامة والافتراضية المشتركة بهدف التواصل مع الجهات ذات الصلة.

وأشار الرئيس التنفيذي لجهاز تنظيم مرفق الكهرباء وحماية المستهلك، إلى أن البروتوكول نص أيضاً على التعاون فى مجال العقود وفض المنازعات، وذلك من خلال تبادل الخبرات في مجال فض / فصل المنازعات، والإجراءات المتبعة في هذا الشأن، وتبادل الخبرات في شأن وضع الأُطر التعاقدية، ومراجعة اللوائح والعقود للشركات المرخص لها، مضيفاً أنه تم الاتفاق على تشكيل لجنة إشرافية من الجهازين برئاسة مشتركة تكون مهمتها، تشكيل مجموعات عمل من الإدارات المختصة طبقا لمتطلبات التعاون، ووضع البرامج الزمنية وخطة مجموعات العمل، ومتابعة أنشطة مجموعات العمل لتحقيق أهداف التعاون، وكذا التنسيق والتعاون في إنشاء قواعد بيانات والقيام بأعمال التحليل الإحصائي.