الحريري يؤكد لمجلس النواب حرصه علي الخروج من الأزمة الاقتصادية التي يمر بها لبنان

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
الشيخ العيسى: الغرب لا يحكم على الإسلام بنظرة واحدة الحركة النقدية لقصيدة العامية فاطمة العوضي.. غيرت الواقع وأصبحت عارضة أزياء محجبة: تركت مهنتي من أجلها تطوير التعليم.. وذوي الاحتياجات التجديد فى القصيدة العربية سموحة يفتتح أكاديمية رياضية جديدة بمدينة نصر الجمعة القادم أزمة النقد الأدبى ”الأندلس للإضاءة” تشارك بأحدث منتجاتها في معرض ”ديزاين شو” عاجل ..حريق ضخم في شارع الزهراء بحي عين شمس بناء ٢١ مدرسه جديده في بني سويف تدخل الخدمه العام القادم وزير الرياضة يوجه بمتابعة واقعة غرق طفل بالنادى الأولمبي ”القومى للحوكمة” يوقع مذكرة تفاهم لتطوير القدرات البشرية فى ريادة الأعمال

شئون عربية

الحريري يؤكد لمجلس النواب حرصه علي الخروج من الأزمة الاقتصادية التي يمر بها لبنان

سعد الحريري
سعد الحريري
أكد رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، امام الجلسة التشريعية التي عقدها مجلس النواب اليوم، و ركز خلالها أعضاء المجلس على الظروف الاقتصادية الضاغطة التي تتعرض لها البلاد، والإصلاح الإداري والاقتصادي وتعزيز دور الأجهزة الرقابية وأزمة النفايات وتلوث المياه، علي بدل الحكومة جهودا حثيثة لإيجاد الحلول للخروج من الأزمة الاقتصادية الراهنة التي يمر بها لبنان،
كان عدد من النواب قد انتقد مشروع الموازنة العامة لعام 2019 الذي أعدته الحكومة، وتقوم حاليا لجنة المال والموازنة بدراسته ومناقشته تمهيدا لعرضه على جلسة عامة للمجلس.
في سياق متصل وافق المجلس النيابي علي قانون يستبدل بعقوبة الحبس في بعض الجرائم البسيطة التي لا تتسم بالخطورة ولا تتجاوز العقوبة السالبة للحرية فيها السنة الواحدة، مجموعة من تدابير العمل الاجتماعي في إحدى الجمعيات المجتمعية، بحيث يعتبر كل يوم حبس مساويا لعمل مجتمعي لمدة 8 ساعات.
من حانبه اوضح رئيس حزب الكتائب اللبنانية النائب سامي الجميل، مقدم مشروع القانون، أن فلسفة القانون أن يتم التخفيف من اكتظاظ السجون، خاصة في الجرائم البسيطة التي لا تشكل خطرا على المجتمع، وإعادة تأهيل الشخص مرتكب الجرم للانخراط مجددا في المجتمع.
كما انتخب المجلس النيابي 5 أعضاء لعضوية المجلس الدستوري، وذلك نظرا لانتهاء مدة عضوية المجلس الحالي، فيما ينتظر أن تقوم الحكومة في جلستها المقبلة باختيار 5 أعضاء آخرين لاستكمال نصاب المجلس.