عمر جابر ينفى إفتعال أزمات داخل بيراميدز

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
الجمعة.. الفنان أحمد إبراهيم فى مهرجان الموسيقى العربية الـ 31 بأوبرا دمنهور تهنئة بالخطوبة السعيدة منصة أيادى مصر لتسويق المنتجات اليدوية والتراثية تشارك فى معرض تراثنا وزير التربية والتعليم يشارك في مؤتمر ركائز تحت شعار التعليم المستدام هو المستقبل وزيرة البيئة تشارك فى فعاليات نموذج محاكاة طلاب جامعة القاهرة لمؤتمر المناخ COP27 وزير الصحة المصري ونظيره السعودي يتفقدان مدينة الدواء المصرية Gypto Pharma نشاط مكثف لوزير التنمية المحلية خلال زيارته لكوريا الجنوبية: مصر تحذر مواطنيها من السفرالي أوكرانيا في ضوء التطورات الأمنية المتسارعة الاستثمارات الكويتية في مصر أحلامي وطموحي دور الكتيبة 163 صاعقة في التمهيد لعبور القوات البرية للقناة مرشح محاكاة مجلس الشيوخ نتطلع إلى مستقبل طموح في ظل الجمهورية الجديدة

رياضة

عمر جابر ينفى إفتعال أزمات داخل بيراميدز

أكد عمر جابر نجم فريق بيراميدز أن الحديث عن أزمات يفتعلها عمر جابر هذه الفترة داخل الفريق هو أمر عار تماما عن الصحة وغير مقبول على الإطلاق.

عمر جابر الذي يعد أحد قادة بيراميدز البارزين منذ تأسيسه، أوضح أن النادي يعيش فترة من الاستقرار الفني والإداري نتج عنها بلوغ الفريق الذي يمثل مصر لنصف نهائي الكونفدرالية الأفريقية للمرة الثانية على التوالي، ومن غير المعقول الحديث عن أي أزمة يفتعلها بسبب شارة الكابتن كما يشاع، مشيرا إلى أن الأزمة ليست إلا من وحي خيال قائلها، كما شدد على وحدة اللاعبين والجهاز الفني والإدارة لتحقيق بطولة قريبة من النادي ومن الكرة المصرية هذا العام.

تساءل عمر جابر عن الغرض من وراء الحديث عن أزمات داخل بيراميدز في هذا التوقيت، ولمصلحة من محاولة أي طرف في المنظومة الرياضية المصرية لضرب استقرار ووحدة الفريق الذي يستعد لخوض مواجهتين هامتين ومصيريتين، كونه ممثلا لمصر في كأس الكونفدرالية الأفريقية حيث يلتقي الرجاء المغربي ذهابا وإيابا يومي ٢٠ و٢٧ يونيو الجاري في القاهرة وكازبلانكا ويأمل في مواصلة مشوار البطولة والتتويج باللقب ليتم صبغه بألوان العلم المصري، حتى يكون بيراميدز ثالث الأندية المصرية تتويجا بالكونفدرالية بعد ناديي الأهلي والزمالك.

مختتما كلامه بأن الإعلام الرياضي المصري وقنواته الوطنية مطلوب منهم دعم بيراميدز ممثل مصر في البطولة الأفريقية بدلا من محاولة ضرب استقراره لأسباب لا تمت للمصلحة الوطنية بأي صلة.