الطبيبة لمياء عبدالمطلب تحصل على درجة الدكتوراه فى «المنظار الأنفى اللين فى تقييم البلع عند الرضع»

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
الجمعة.. الفنان أحمد إبراهيم فى مهرجان الموسيقى العربية الـ 31 بأوبرا دمنهور تهنئة بالخطوبة السعيدة منصة أيادى مصر لتسويق المنتجات اليدوية والتراثية تشارك فى معرض تراثنا وزير التربية والتعليم يشارك في مؤتمر ركائز تحت شعار التعليم المستدام هو المستقبل وزيرة البيئة تشارك فى فعاليات نموذج محاكاة طلاب جامعة القاهرة لمؤتمر المناخ COP27 وزير الصحة المصري ونظيره السعودي يتفقدان مدينة الدواء المصرية Gypto Pharma نشاط مكثف لوزير التنمية المحلية خلال زيارته لكوريا الجنوبية: مصر تحذر مواطنيها من السفرالي أوكرانيا في ضوء التطورات الأمنية المتسارعة الاستثمارات الكويتية في مصر أحلامي وطموحي دور الكتيبة 163 صاعقة في التمهيد لعبور القوات البرية للقناة مرشح محاكاة مجلس الشيوخ نتطلع إلى مستقبل طموح في ظل الجمهورية الجديدة

أخبار

الطبيبة لمياء عبدالمطلب تحصل على درجة الدكتوراه فى «المنظار الأنفى اللين فى تقييم البلع عند الرضع»

ناقشت الطبيبة لمياء محمد عبدالمطلب، الثلاثاء، رسالة الدكتوراه بعنوان «المنظار الأنفى اللين فى تقييم البلع عند الرضع بعد الخروج من وحدة الأطفال حديثى الولادة» بمستشفى أبوالريش الجامعى.

ومنحت اللجنة المشرفة، على الرسالة، الطبية، الدرجة العلمية العليا بعد أن أبدى المناقشون إعجابهم بالرسالة العلمية.

وأشرف على رسالة الدكتوراه، الأستاذة الدكتورة رانيا تيمرك، والدكتورة إنجى طوسون، والدكتورة دينا أكمل، والدكتورة آيه شيخانى.

كما تكونت لجنة المناقشة، من الأستاذ الدكتور الدكتور هشام عوض الأستاذ بكلية الطب جامعة عين شمس، والأستاذ الدكتور أيمن إيميل الأستاذ بكلية الطب جامعة القاهرة.

وأثنت لجنة المناقشة، على الرسالة العلمية، مؤكدين أنها تعزز وتدعم مجال طب الأطفال وحديثى الولادة، حيث قال الدكتور هشام عوض، إن الرسالة ممتعة ومفيدة ومثمرة، وسيكون لها مردود كبير على القطاع الطبى، خاصة طب الأطفال.

وكانت الطبيبة لمياء محمد عبدالمطلب، قد حصلت على بكالوريوس الطب بتقدير امتياز، كما حصلت على درجة الماجستير بتقدير امتياز.

وحضر المناقشة العلمية، مدير مركز الأفروآسيوى للدراسات السياسية والاستشارية، الكاتب الصحفى محمد فتحى الشريف، زوج الطبيبة لمياء محمد عبدالمطلب، وعدد من الأصدقاء وبعض أفراد الأسرة.