”الظاهرة بايوا” تعزز إمكاناتها اللوجستية وحضورها في الأسواق المحليَّة من خلال التوسُّع في إمارة دبي

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
الشيخ العيسى: الغرب لا يحكم على الإسلام بنظرة واحدة الحركة النقدية لقصيدة العامية فاطمة العوضي.. غيرت الواقع وأصبحت عارضة أزياء محجبة: تركت مهنتي من أجلها تطوير التعليم.. وذوي الاحتياجات التجديد فى القصيدة العربية سموحة يفتتح أكاديمية رياضية جديدة بمدينة نصر الجمعة القادم أزمة النقد الأدبى ”الأندلس للإضاءة” تشارك بأحدث منتجاتها في معرض ”ديزاين شو” عاجل ..حريق ضخم في شارع الزهراء بحي عين شمس بناء ٢١ مدرسه جديده في بني سويف تدخل الخدمه العام القادم وزير الرياضة يوجه بمتابعة واقعة غرق طفل بالنادى الأولمبي ”القومى للحوكمة” يوقع مذكرة تفاهم لتطوير القدرات البشرية فى ريادة الأعمال

تكنولوجيا واتصالات

”الظاهرة بايوا” تعزز إمكاناتها اللوجستية وحضورها في الأسواق المحليَّة من خلال التوسُّع في إمارة دبي

أعلنت "الظاهرة بايوا"، الشركة الرائدة في مجال الأعمال الزراعية المستدامة والتي تتّخذ من دولة الإمارات مقراً لها، افتتاح مرفقها الجديد في إمارة دبي. وتأتي هذه الخطوة في إطار استراتيجية الشركة لتوسيع نطاق عملياتها وتقريب المسافة أكثر بينها وبين المستهلكين والموردين، وتسهيل وصول الطماطم عالية الجودة والمزروعة داخل الدولة تحت العلامة التجارية "محلي" إلى أسواق دبي والإمارات الشمالية.

ويمثل هذا التوسُّع خطوةً متقدمة نحو تحقيق رؤية "الظاهرة بايوا" في ترسيخ حضورها في الأسواق، وترويج محصولها المتنوع من أصناف الطماطم الطازجة على امتداد الدولة. وسيساهم المرفق الجديد في تعزيز الإمكانات اللوجستية للشركة، وتسريع وتيرة توزيع محاصيلها في مختلف الأسواق المحلية. ويتضمن هذا المرفق منصةً مُجهَّزةً بالكامل لتحميل وتفريغ الحاويات على متن الشاحنات، يتولى إدارتها وتشغيلها فريق عملٍ خبير لضمان كفاءة العمليات.

وقال جورج تشيرني، مدير عام شركة "الظاهرة بايوا": "بفضل موقعه الاستراتيجي في قلب سوق دبي المركزي للخضار والفواكه، يعزز المرفق الجديد إدارتنا لعمليات النقل والتوزيع اليومية لمحاصيلنا، ويضمن وصولها إلى الأسواق المحلية بدبي والإمارات الشمالية خلال ساعاتٍ قليلة. وتعكس هذه الخطوة جاهزيتنا لخدمة جميع أسواق الدولة تماشياً مع رؤيتنا الطموحة في التوسع وترسيخ ريادتنا ضمن القطاع الزراعي المستدام. ونتطلّع قُدُماً إلى رَفد المتاجر المحلية الكبرى بالطماطم الطازجة عالية الجودة بصورة فورية وسريعة، مدعومين بقدرة عالية على تلبية الطلب المتنامي في الأسواق المحلية وتوفير خياراتٍ أفضل للمستهلكين، لا سيما الطماطم المزروعة محلياً التي تتفرّد بجودتها العالية ومذاقها المتميز. ونجدّد التزامنا بتوسيع نطاق أعمالنا للقيام بدورٍ فاعل في تسريع وتيرة نمو وتطوّر قطاع الأعمال الزراعية في الدولة. ونعتزّ من جانبنا بمساهماتنا الفاعلة في دعم جهود الإمارات لزيادة حجم الإنتاج الزراعي المحلي، من خلال توفير الطماطم الطازجة على مدار العام بمنهجيةٍ آمنة ومُستدامة."

ويبرز "الظاهرة بايوا" باعتباره مشروعاً رائداً في مجال الزراعة القائمة على الابتكار في دولة الإمارات، حيث يتبنّى منهجيةٌ متكاملة تستهدف دعم الاستراتيجية الوطنية للأمن الغذائي من خلال اعتماد أفضل الممارسات الزراعية المُستدامة. ويقع المقر الرئيس للشركة بالقرب من مركز مدينة العين، حيث تمتد منشآتها الحيوية على مساحة 12 هكتار، مع 11 هكتار إضافي مخصَّص للحاضنات الزراعية والبيوت الزجاجية شبه المغلقة. وتتميز الشركة بمقومات عالية المستوى، وفي مقدمتها البنيةٍ التحتية المتطورة والأنظمة التقنية المتقدمة، والتي يتولى إدارتها فريقٌ من نخبة الكفاءات البشرية المؤهلة في مجال التكنولوجيا الزراعية لإنتاج الطماطم عالية الجودة بأساليب مستدامة على مدار العام.

وتماشياً مع التزامها الراسخ بمسؤوليتها البيئية، تقوم "الظاهرة بايوا" بجني محاصيل الطماطم عالية الجودة باستخدام أحدث الطرق الزراعية المُبتكرة والمُستدامة، وبالاعتماد على تقنية إعادة تدوير الري بنسبة 100% وأنظمة الري عالية الكفاءة التي تحدُّ من استهلاك المياه بمعدَّل 80% مقارنة بوسائل الري التقليدية المستخدمة في الحقول المفتوحة. وتتبنى الشركة المعايير الأوروبية لجودة الغذاء، وتقوم بتوزيع محاصيل الطماطم عالية الجودة بأسعار تنافسية تحت العلامة التجارية "محلي". وتسعى الشركة لمواصلة جهودها السبّاقة لإنتاج محاصيل زراعية أخرى، انسجاماً مع استراتيجياتها التوسعيَّة الطموحة.