السكة الحديد.. والطاقة الشمسية

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
الصناعة المصرية والجوانب التي يجب الاهتمام بها الجمعة.. الفنان أحمد إبراهيم فى مهرجان الموسيقى العربية الـ 31 بأوبرا دمنهور تهنئة بالخطوبة السعيدة منصة أيادى مصر لتسويق المنتجات اليدوية والتراثية تشارك فى معرض تراثنا وزير التربية والتعليم يشارك في مؤتمر ركائز تحت شعار التعليم المستدام هو المستقبل وزيرة البيئة تشارك فى فعاليات نموذج محاكاة طلاب جامعة القاهرة لمؤتمر المناخ COP27 وزير الصحة المصري ونظيره السعودي يتفقدان مدينة الدواء المصرية Gypto Pharma نشاط مكثف لوزير التنمية المحلية خلال زيارته لكوريا الجنوبية: مصر تحذر مواطنيها من السفرالي أوكرانيا في ضوء التطورات الأمنية المتسارعة الاستثمارات الكويتية في مصر أحلامي وطموحي دور الكتيبة 163 صاعقة في التمهيد لعبور القوات البرية للقناة

مقالات

السكة الحديد.. والطاقة الشمسية

محمد عبد المنصف
محمد عبد المنصف

وصلتني رسالة من المواطن عبد الكريم حسن محمد أحمد، يقترح فيها استغلال أسطح القطارات المتجهة من القاهرة الي أسوان والعودة في توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية ،من خلال ألواح شمسية يتم وضعها فوق أسطح القطارات.
وقال ان المسافة بين البلدين الف كيلو متر، وعرض الشرائح فوق القطار سيتراوح بين 6 إلي 8 متر بإجمالي أطوال قدرها 6 ملايين متر مربع، بما يعادل 1428فدان، لافتا الي اقامة محطة بنبان لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية بأسوان علي مساحة 37 فدان.
حيث تنتج 1456 ميجاوات بما يعادل 90% مما ينتجه السد العالي من الكهرباءسنويا،موضحا ان استثمارات المحطة بلغت ملياري دولار، ولكنها وفرت 2طن من الانبعاثات الكربونية سنويا، كما وفرت 10 آلاف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة سنويا،وأن الطاقة المتولدة تكفي لانارة 70 ألف منزل.
وأشار صاحب الرسالة الي أن تطبيق الفكرة التي تقدم بها،سيسمح بتوليد طاقة كهربائية تعادل خمسة أضعاف المولدة من السد العالي،وتكفي لإنارة 399 ألف منزل، دون أي استغلال لمساحات جديدة من الأراضي، لافتا الي أن إجمالي خطوط السكه الحديد في مصر تصل الي 9 الاف كيلو متر بداية من السلوم غربا حتي رفح شرقا حتي اسوان جنوبا.
والواقع أنني لا أعرف علي وجه اليقين مدي صحة الأرقام الوارده في الرسالة، ولا مدي قابليتها للتطبيق، غير أنني مؤمن بأن السكة الحديد في حاجة الي مصادر اضافية للدخل لأنها في حاجة الي تطوير والتطوير في حاجة الي تمويل، غير ان عائدها المالي لا يسمح بذلك التطوير.
ومعني ذلك أن أي فكرة جديدة قابلة للتنفيذ من شأنها اضافة دخل جديد، للهيئة بعيدا عن شباك التذاكر الذي لا يغطي تكاليف الرحلة في أغلب الطرق الفرعية،فضلا عن حاجة القطارات الي التحول للعمل بالكهرباء بدلا من السولار علي غرار مترو الانفاق، وهو ما يمثل عبء مالي جديد علي شبكة الكهرباء، ولكنه أمر ضروري للحفاظ علي البيئة من التلوث .