الكاظمي: الحديث عن وجود قواعد أمريكية في العراق كذبة

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
”الأندلس للإضاءة” تشارك بأحدث منتجاتها في معرض ”ديزاين شو” عاجل ..حريق ضخم في شارع الزهراء بحي عين شمس بناء ٢١ مدرسه جديده في بني سويف تدخل الخدمه العام القادم وزير الرياضة يوجه بمتابعة واقعة غرق طفل بالنادى الأولمبي ”القومى للحوكمة” يوقع مذكرة تفاهم لتطوير القدرات البشرية فى ريادة الأعمال وزيرة التخطيط تستعرض نتائج تقرير مؤشر مديري المشتريات لشهر مايو 2021 صحة المنيا تقدم الخدمات الطبية والعلاجية لـ 1459 مواطن بقرية الشيخ عباده بملوي محافظ القاهرة يعلن الانتهاء من تسكين سوق ” أبو المكارم ”الجديد إيمى سمير غانم تزور قبر والدها فى الجمعة الثانية بعد وفاته اليوم.. سيد رجب ضيف واحد من الناس عمر جابر ينفى إفتعال أزمات داخل بيراميدز الليلة.. على الهلباوي يحيي حفلا على مسرح ساقية الصاوي

شئون عربية

الكاظمي: الحديث عن وجود قواعد أمريكية في العراق كذبة

أكد رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، أن بلاده لن نسمح بتهديد الأمن العراقي، والحديث عن وجود قواعد أمريكية في العراق كذبة.

وقال: إن العراق يسعى لإعادة "سمعته الدولية"، مؤكدا على رفض بغداد جميع أشكال النفوذ السياسي لأي طرف خارجي.

وأوضح الكاظمي، في مقابلة مع عدد من وسائل الإعلام، قائلا "لن نقبل بأن يكون العراق ساحة لتهديد جيرانه"، مضيفا أن "علاقتنا مع تركيا جيدة. وعبرنا عن امتعاضنا من بعض التصرفات التركية".

وعن علاقة العراق بالولايات المتحدة، قال الكاظمي: "أننا نبحث عن علاقات جيدة مع واشنطن"، لافتا إلى أن "الحوار الاستراتيجي أثمر عن خروج أكثر من 60% من القوات الأمريكية"، كما أعلنت واشنطن أعلنت انتهاء أي دور أمريكي في العراق.

ولفت الكاظمي الى أن "العراق بحاجة لطائرات F16 في محاربته لداعش"، مضيفا أن "الأعمال العبثية تسببت بانسحاب بعض الشركات الأمريكية التي كانت تتولى تصليح هذه الطائرات".

أما على الصعيد الداخلي.. قد أكد الكاظمي أن "الطائفية والفساد والبحث عن السلطة أنتجت دولة ضعيفة"، وهو ما حاول إبعاده عن الحكومة.

وتابع قائلا "نجحنا بتوفير حماية للوضع الاقتصادي رغم الظروف التي واجهتنا... خطوات الإصلاح وفرت لنا المليارات".

وتابع الكاظمي أن "البعض حاول استغلال السلاح الذي حارب داعش تحت عناوين متعددة"، لافتا إلى أن "السلاح يجب أن يكون بيد الدولة".

وشدد الكاظمي على أن "الحكومة جادة بمحاربة السلاح المنفلت"، في الوقت الذي اخترقت فيه عصابات الأجهزة الأمنية لا سيما في وزارة الداخلية، وفقا لحديثه.

وحسم الكاظمي موقفه بشأن المشاركة في الانتخابات المقبلة قائلا إن "قرار انسحابي من الانتخابات تم اتخاذه من اللحظة الأولى"، مبينا أنه "لم يكن هناك قرار بدخول الانتخابات أو المشاركة بحزب".

وأضاف مؤكدا "مشروعي السياسي هو النجاح بتأسيس انتخابات نزيهة وعادلة … البعض حاولوا شيطنة رئيس الوزراء ولكني حافظت على وعدي بأن أكون محايداً".