الأردن وفلسطين يطالبان المجتمع الدولي بوقف الممارسات الإسرائيلية بالقدس

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
الصناعة المصرية والجوانب التي يجب الاهتمام بها الجمعة.. الفنان أحمد إبراهيم فى مهرجان الموسيقى العربية الـ 31 بأوبرا دمنهور تهنئة بالخطوبة السعيدة منصة أيادى مصر لتسويق المنتجات اليدوية والتراثية تشارك فى معرض تراثنا وزير التربية والتعليم يشارك في مؤتمر ركائز تحت شعار التعليم المستدام هو المستقبل وزيرة البيئة تشارك فى فعاليات نموذج محاكاة طلاب جامعة القاهرة لمؤتمر المناخ COP27 وزير الصحة المصري ونظيره السعودي يتفقدان مدينة الدواء المصرية Gypto Pharma نشاط مكثف لوزير التنمية المحلية خلال زيارته لكوريا الجنوبية: مصر تحذر مواطنيها من السفرالي أوكرانيا في ضوء التطورات الأمنية المتسارعة الاستثمارات الكويتية في مصر أحلامي وطموحي دور الكتيبة 163 صاعقة في التمهيد لعبور القوات البرية للقناة

شئون عربية

الأردن وفلسطين يطالبان المجتمع الدولي بوقف الممارسات الإسرائيلية بالقدس

دعا الأردن وفلسطين المجتمع الدولي لاتخاذ خطوات فورية وفاعلة لوقف الممارسات الإسرائيلية ضد الفلسطينيين في القدس.

وحمل وزيرا الخارجية الأردني أيمن الصفدي، والفلسطيني رياض المالكي، خلال محادثات أجرياها في إطار عملية تنسيق التحركات الإقليمية والدولية المستهدفة مواجهة الممارسات الإسرائيلية، تل أبيب مسئولية التصعيد الخطير الذي تشهده القدس.

وأكد الصفدي والمالكي في بيان مشترك، أن القدس ومقدساتها خط أحمر، والممارسات الإسرائيلية هي خرق فاضح للقانون الدولي، واستفزاز لمشاعر ملياري مسلم، وستؤجج الصراع وستدفع المنطقة نحو المزيد من التصعيد والتأزيم.

وتابع الصفدي أن الأردن، وبتوجيه من الملك عبدالله الثاني الوصي على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس، سيتسمر في تكريس كل إمكاناته لحماية المقدسات وهويتها العربية الإسلامية والمسيحية والوضع القائم التاريخي والقانوني فيها والتصدي للاعتداءات والانتهاكات الإسرائيلية.

وشدد الوزيران على استمرار العمل المشترك لحماية حق الفلسطينيين في حي الشيخ جراح في بيوتهم ومنع ترحيلهم منها، وطالبا إسرائيل بتحمل مسئولية حماية حقوق الفلسطينيين في بيوتهم.

وبحث الوزيران التحضيرات للمؤتمر الطارئ لوزراء خارجية الدول العربية الأسبوع القادم لبحث الأوضاع في القدس، وأكدا استمرار التنسيق والعمل المشترك إقليميا ودوليا لمواجهة الانتهاكات الإسرائيلية وحماية الشعب الفلسطيني وحقوقه وخصوصا حقه في دولته المستقلة ذات السيادة على خطوط الرابع من حزيران 1967، وعاصمتها القدس.