برلماني: التصنيف الائتمانى لمصر يؤكد قوة واستقرار الاقتصاد

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
الجمعة.. الفنان أحمد إبراهيم فى مهرجان الموسيقى العربية الـ 31 بأوبرا دمنهور تهنئة بالخطوبة السعيدة منصة أيادى مصر لتسويق المنتجات اليدوية والتراثية تشارك فى معرض تراثنا وزير التربية والتعليم يشارك في مؤتمر ركائز تحت شعار التعليم المستدام هو المستقبل وزيرة البيئة تشارك فى فعاليات نموذج محاكاة طلاب جامعة القاهرة لمؤتمر المناخ COP27 وزير الصحة المصري ونظيره السعودي يتفقدان مدينة الدواء المصرية Gypto Pharma نشاط مكثف لوزير التنمية المحلية خلال زيارته لكوريا الجنوبية: مصر تحذر مواطنيها من السفرالي أوكرانيا في ضوء التطورات الأمنية المتسارعة الاستثمارات الكويتية في مصر أحلامي وطموحي دور الكتيبة 163 صاعقة في التمهيد لعبور القوات البرية للقناة مرشح محاكاة مجلس الشيوخ نتطلع إلى مستقبل طموح في ظل الجمهورية الجديدة

مجلس النواب

برلماني: التصنيف الائتمانى لمصر يؤكد قوة واستقرار الاقتصاد

أكد النائب حسن عمار عضو اللجنة الاقتصادية بمجلس النواب، أن إعلان مؤسسة «ستاندرد أند بورز» بالإبقاء على التصنيف الائتماني لمصر بالعملتين المحلية والأجنبية كما هو دون تعديل عند مستوى «B» مع الإبقاء أيضًا على النظرة المستقبلية المستقرة للاقتصاد المصري «Stable Outlook»، للمرة الثالثة على التوالى منذ بداية أزمة كورونا، يؤكد قوة الاقتصاد المصرى وقدرته على استمراره في التسارع بشكل كبير خلال الفترة المقبلة خاصة وأن مصر لديها ثانى أكبر اقتصاد في المنطقة العربية بعد السعودية.

وقال عمار أن الاقتصاد المصرى سجل معدل نمو بلغ 3.6٪ خلال العام المالي 2019/2020 ومن المتوقع أن يحقق معدل نمو يزيد عن 3% هذا العام أيضا في حين أن الحخكومة تستهدف معدلات نمو تصل إلى 6% خلال الفترة 2022-2024 وهو ما سيلقى بظلاله على توفير مستوى معيشة أفضل للمواطنين خلال الفترة المقبلة.

ولفت إلى أن الحكومة وضعت خطة لزيادة الاستثمارات الأجنبية خلال الفترة المقبلة كما أن نشاط قطاع السياحة سيكون له أثر جيد للغاية على زيادة تدفقات العملة الأجنبية خاصة بعد الإعلان عن استئناف الرحلات بين القاهرة وموسكو مرة أخرى بعد توقف استمر لسنوات.

وأوضح عمار، أن مصر صمدت أمام جائحة كورونا في الوقت الذى أثرت فيه الجائحة على اقتصاديات كثير من الدول كما أنها قدمت كثير من الاجراءات الحمائية للمواطنين والتي من شأنها التخفيف من الآثار الاقتصادية لهذه الجائحة لافتا إلى أن الاقتصاد المصرى يمضى قدما نحو المزيد من الاستقرار خلال الفترة المقبلة.