وزير الزراعة يستقبل الممثل الإقليمي للفاو بمنطقة الشرق الأدنى وشمال إفريقيا

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
الجمعة.. الفنان أحمد إبراهيم فى مهرجان الموسيقى العربية الـ 31 بأوبرا دمنهور تهنئة بالخطوبة السعيدة منصة أيادى مصر لتسويق المنتجات اليدوية والتراثية تشارك فى معرض تراثنا وزير التربية والتعليم يشارك في مؤتمر ركائز تحت شعار التعليم المستدام هو المستقبل وزيرة البيئة تشارك فى فعاليات نموذج محاكاة طلاب جامعة القاهرة لمؤتمر المناخ COP27 وزير الصحة المصري ونظيره السعودي يتفقدان مدينة الدواء المصرية Gypto Pharma نشاط مكثف لوزير التنمية المحلية خلال زيارته لكوريا الجنوبية: مصر تحذر مواطنيها من السفرالي أوكرانيا في ضوء التطورات الأمنية المتسارعة الاستثمارات الكويتية في مصر أحلامي وطموحي دور الكتيبة 163 صاعقة في التمهيد لعبور القوات البرية للقناة مرشح محاكاة مجلس الشيوخ نتطلع إلى مستقبل طموح في ظل الجمهورية الجديدة

أخبار

وزير الزراعة يستقبل الممثل الإقليمي للفاو بمنطقة الشرق الأدنى وشمال إفريقيا

استقبل السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، الدكتور عبدالحكيم الواعر، المدير العام المساعد لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة، "الفاو"، والممثل الإقليمي للمنظمة بمنطقة الشرق الأدنى وشمال أفريقيا بمناسبة توليه منصبه الجديد وبداية عمله من مكتبها الإقليمي بالقاهرة وبحث معه آفاق التعاون بين الحكومة المصرية والمنظمة في مجال الزراعة والأمن الغذائي.


وأكد القصير، أن هناك تاريخا طويلا من التعاون مع المنظمة الدولية حيث تعتبر مصر أحد مؤسسيها كما استعرض الجهود التي تبذلها الدولة المصرية في مجال تحقيق الأمن الغذائي ومكافحة الفقر في المناطق الأكثر احتياجا وكذلك المشروعات التي تقدمها للمرأة الريفية.

وتابع وزير الزراعة:"مصر على استعداد لتقديم الدعم لدول المنطقة في مجال مكافحة التصحر وزراعة الصحراء والحصر التصنيفي وتبادل الخبرات والتصنيع الزراعي وبناء القدرات وتحسين السلالات والخدمات البيطرية مشيراً إلى الجهود التي يبذلها الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية في التوسع الأفقي واستصلاح الأراضي بإعادة استخدام مياه الصرف الزراعي".

من ناحيته أعرب "الواعر" عن سعادته بلقاء وزير الزراعة في مستهل عمله بالقاهرة كممثل للمنظمة الدولية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، كما أمل بأن تكون هناك شراكة إستراتيجية بين المكتب المكتب الإقليمي بالقاهرة وجميع دول المنطقة مستفيداً من الخبرة المصرية الكبيرة في الزراعة والتعاون مع المراكز البحثية الزراعية والصحراء التي تضم كوادر وخبرات متميزة.