مذبحة في الفيوم.. ذبح 7 أشخاص ومحاولة المتهم الانتحار

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
وزير الإسكان يصدر 89 قراراً إدارياً لإزالة التعديات ومخالفات البناء بالمدن الجديدة القوى العاملة : تعيين 3125 شاباً.. بينهم 80 من ذوى القدرات وصرف 260 ألف جنيه للعمالة غير المنتظمة بالجيزة الإسكان": مد التحويل للحاجزين بمركز شطا ممن خارج الأولوية حتى 15 نوفمبر كفرصة أخيرة السعودية تكرم عددا من الشيفات بمناسبة اليوم العالمي للطهاة الزراعة" تواصل إزالة التعديات على الأراضي الزراعية وإحالة المخالفين إلى النيابة العسكرية عبد الوهاب" يعرض فرص الاستثمار في مصر أمام عدد من مسئولي الإمارات وقبرص وزيرة الثقافة : عروض المواجهة والتجوال تستهدف تعزيز الهوية ودعم الدور الثقافي ببني سويف إسراء البيهوني تكتب: واضربوهن..! يشاركان في جلسة وزارية مع المحافظين العرب بالبنك الدولي لمناقشة السوق العربية المشتركة للكهرباء إحالة 111 من العاملين بالمنشآت الحكومية للتحقيق بالبحيرة ”الإسكان”: تسكين الأسر المتضررة من انهيار جزئى بإحدى العمارات بالحى السادس بمدينة 6 أكتوبر يشهد توقيع عقد استشاري بناء قدرات وحدة إدارة المخلفات الصلبة بالدقهلية مع المجموعة الاستشارية RAW GROUP

حوادث

مذبحة في الفيوم.. ذبح 7 أشخاص ومحاولة المتهم الانتحار

شهدت قرية الغرق في إطسا بالفيوم، فى الساعات الأولى من فجر اليوم الجمعة، مذبحة تسببت في حالة من الحزن الشديد يعيشها أهالى قرية الغرق البحرى بمركز إطسا في محافظة الفيوم، بعد استيقاظهم على جريمة شنعاء بذبح أم و6 أبناء بينهم توأم 8 أشهر على يد الأب، الذى قتلهم بآلة حادة سكين، ثم قام بإشعال النيران فى مخبزه، وحاول شنق نفسه لكنه اتصل بالشرطة وقام بتسليم نفسه.

بداية الواقعة بتلقى مدير أمن الفيوم، إخطارا من مدير البحث الجنائي، يفيد بلاغا من مركز شرطة أطسا، بالعثور على جثة سيدة و6 أطفال أعمارهم متفاوتة داخل مسكن بقرية الغرق البحرى، دائرة المركز، وانتقلت الأجهزة الأمنية لمكان الحادث، وتم فرض سياج أمنى، وتم التحفظ على الجثامين لحين وصول النيابة العامة لإجراء المعاينة اللازمة.

وتبين من التحريات الأولية، قيام " ع" صاحب مخبز فجر اليوم، بذبح زوجته وأبناءهما، لخلافات أسرية، ثم توجه إلى فرن عيش فينو، مستأجره من أحد اهالى القرية، وأشعل النيران بالفرن محاولا حرق نفسه، لكنه تراجع واتصل بالأجهزة الأمنية وسلم نفسه.

وأكد شهود عيان أن المتهم استقر بالقرية منذ سنوات واستأجر منزلا وعمل بمخبز سياحي، وكانت حالته المادية متيسرة، ويقيم بالمنزل مع زوجته وأبنائه الـ6 ، بينهم ولدان من زوجته السابقة، وخلال الفترة الأخيرة كان دائم الخلافات مع زوجته والعديد من جيرانه،وفي فجر اليوم ذبح زوجته وأبناءه وتوجه بعدها للمخبز، وبعدما عقد العزم على شنق نفسه على ذلك وجهز حبل من أجل هذا الغرض وربطه بالسقف ، تراجع وسلم نفسه للشرطة وتم نقل الجثث لمستشفى إطسا المركزي،وذكر الأهالي أن أبناء المتهم الـ6 ضحايا جريمته كان أكبرهم عمره 14 سنة وأصغرهم تؤأم 8 أشهر