بعد عرض الحلقة 24 من مسلسل الاختيار 2 .. تفاصيل عملية الواحات

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
أزمة النقد الأدبى ”الأندلس للإضاءة” تشارك بأحدث منتجاتها في معرض ”ديزاين شو” عاجل ..حريق ضخم في شارع الزهراء بحي عين شمس بناء ٢١ مدرسه جديده في بني سويف تدخل الخدمه العام القادم وزير الرياضة يوجه بمتابعة واقعة غرق طفل بالنادى الأولمبي ”القومى للحوكمة” يوقع مذكرة تفاهم لتطوير القدرات البشرية فى ريادة الأعمال وزيرة التخطيط تستعرض نتائج تقرير مؤشر مديري المشتريات لشهر مايو 2021 صحة المنيا تقدم الخدمات الطبية والعلاجية لـ 1459 مواطن بقرية الشيخ عباده بملوي محافظ القاهرة يعلن الانتهاء من تسكين سوق ” أبو المكارم ”الجديد إيمى سمير غانم تزور قبر والدها فى الجمعة الثانية بعد وفاته اليوم.. سيد رجب ضيف واحد من الناس عمر جابر ينفى إفتعال أزمات داخل بيراميدز

فن وثقافة

بعد عرض الحلقة 24 من مسلسل الاختيار 2 .. تفاصيل عملية الواحات

تصدرت الحلقة الرابعة والعشرون من مسلسل “الاختيار 2” مؤشرات البحث جوجل خلال الساعات القليلة الماضية وذلك لتمهيدها عرض “عملية الواحات”.

وقع الحادث في 20 أكتوبر ٢٠١٧ بتخطيط وتدبير من تنظيم المرابطون وزعيمه الإرهابي الخطر هشام عشماوي "ابو عمر المهاجر" وذراعه الأيمن عماد عبد الحميد "الشيخ حاتم" انتهت باستشهاد عددا من أكفأ ضباط الامن الوطني والعمليات الخاصة والمباحث بعد اعتلت العناصر الارهابية الجبال المحيطة بالمدقات التي تسير بها سيارات الشرطة وفاجئتهم باطلاق النيران.

وتبادلت معهم قوات الشرطة المعركة الشرسة حتى استشهد بعضهم واصيب اخرون ثم فر الارهابيون هاربين بعد ان أسروا النقيب محمد الحايس احد المصابين.

وزارة الداخلية في حينه أعلنت تفاصيل حادث الواحات الإرهابي وتضمن البيان الرسمي: "استكمالًا لما سبق الإعلان عنه من جهود ملاحقة البؤر الإرهابية التي تسعى عناصرها لمحاولة النيل من الوطن وزعزعة الاستقرار والمعلومات التى وردت إلى قطاع الأمن الوطنى حول اتخاذ مجموعة من العناصر الإرهابية من إحدى المناطق بالعمق الصحراوى بالكيلو 135 بطريق أكتوبر- الواحات بمحافظة الجيزة مكانًا للاختباء والتدريب والتجهيز للقيام بعمليات إرهابية، مستغلين في ذلك الطبيعة الجغرافية الوعرة للظهير الصحراوى وسهولة تحركهم خلالها.

تجدر الإشارة إلى أنه في ضوء توافر هذه المعلومات، تم إعداد القوات للقيام بمأموريتين من محافظتى الجيزة والفيوم لمداهمة تلك المنطقة، إلا أنه حال اقتراب المأمورية الأولى من مكان تواجد العناصر الإرهابية استشعروا بقدوم القوات وبادروا باستهدافهم باستخدام الأسلحة الثقيلة من جميع الاتجاهات فبادلتهم القوات إطلاق النيران لعدة ساعات، ما أدى إلى استشهاد 16 من القوات (11 ضابطا- 4 مجندين- 1 رقيب شرطة)، وإصابة 13 (4 ضباط- 9 مجندين).