”الخشت” يشدد على تطبيق الإجراءات الاحترازية وحظر إقامة أي فعاليات أو احتفالات أوأنشطة جماعية بجامعة القاهرة

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
مرشح محاكاة مجلس الشيوخ نتطلع إلى مستقبل طموح في ظل الجمهورية الجديدة التوكتوك ومدي تاثيره علي الصناعة المصرية السعودية تستشرف مستقبل تحلية المياه في مؤتمر دولي ورقة بحثية: الذكاء الاصطناعي يفتح آفاقًا لمستقبل تحلية المياه في السعودية وزير الصحة والسكان يستعرض آخر مستجدات الحالة الوبائية لفيروس كورونا وموقف الكشف الطبي على طالبي بطاقة إثبات الإعاقة والخدمات المتكاملة تهنئة للعروسين عمرو وهاجر مصر تطلق المسابقة الدولية Climatech Run 2022 للشركات الناشئة في مجال تكنولوجيا العمل المناخي وزير الكهرباء يستقبل المدير الإقليمى لشركة FFI الاسترالية لبحث فرص الإستثمار الإنتهاء من ترميم تمثال الملك تحتمس الثاني بالواجهة الجنوبية للصرح الثامن بمعابد الكرنك وزير الرياضة يلتقي باتحاد كرة القدم ورابطة الأندية والمتحدة يتابع معدلات تنفيذ مشروع تطوير الطريق الدائري وإنشاء محطات الأتوبيس الترددي BRT وزير التربية والتعليم يعتمد نتيجة الدور الثاني للدبلومات الفنية 2021/2022

أخبار

”الخشت” يشدد على تطبيق الإجراءات الاحترازية وحظر إقامة أي فعاليات أو احتفالات أوأنشطة جماعية بجامعة القاهرة

عقد مجلس جامعة القاهرة برئاسة الدكتور محمد عثمان الخشت، أمس، جلسته الشهرية بقاعة الاحتفالات الكبرى، وبحضور نواب رئيس الجامعة وعمداء الكليات وأمين عام الجامعة، لمناقشة عدد من الموضوعات المتعلقة بالعملية التعليمية والبحثية، والإجراءات الخاصة بمواجهة الموجة الجديدة من جائحة كورونا بما يضمن سلامة جميع منسوبي الجامعة ودعم جهود الدولة في مواجهتها، إلى جانب استعراض موقف المشروعات والإنشاءات التي تنفذها الجامعة، وفق استراتيجيتها للتحول لجامعات الجيل الثالث.

وفي بداية الجلسة أكد المجلس أن جامعة القاهرة برئاسة الدكتور محمد عثمان الخشت، ومنذ توليه قيادتها، تواصل بخطوات متسارعة ومدروسة، استكمال دور الآباء المؤسسين في تجديد الفكر الديني ونشر قيم العقلانية النقدية ومساندة الدولة الوطنية في جميع عمليات التجديد على المستوى الفكري والديني والتنموي من أجل نهضة شاملة ومستدامة، والسير قدمًا نحو تأسيس خطاب ديني جديد يقوم على ترسيخ الثوابت وتجديد المتغيرات والتمييز بين المقدس والبشري.

واستعرض المجلس مظاهر النجاح في التحول إلى جامعة من الجيل الثالث؛ وأكد الدكتور محمد الخشت قطع مرحلة ملموسة في التحول إلى عصر جامعات الجيل الرابع بعد بدء الدراسة في كلية النانو التكنولوجي كأول كلية في الشرق الأوسط، وادخال برنامج الذكاء الاصطناعي وتحويل كلية الحاسبات والمعلومات إلى كلية الحاسبات والذكاء الاصطناعي.

ووجه الدكتور الخشت، خلال الاجتماع، عمداء الكليات والمعاهد بتطبيق خطة نظام التعليم المدمج والهجين، والاعتماد على منصة الجامعة التعليمية Smart CU والتي تتضمن مجموعة من الأنظمة العالمية المتكاملة منها نظام Blackboard ونظام الامتحانات Assessment Gourmet ونظام متكامل للمراجع العلمية والمواد التعليمية، ونظام للاجتماعات والمؤتمرات Collaborate، إلى جانب أدوات تعليمية متعددة أخرى. وشدد الدكتور محمد الخشت، على اتخاذ كل مايلزم لضمان سلامة منتسبي الجامعة من أعضاء هيئة التدريس والعاملين والطلاب، وتعقيم جميع المنشآت والمرافق والتأكد من سلامة استخدامها، وضرورة تطبيق الإجراءات الاحترازية، وحظر إقامة أي فعاليات أو احتفالات أو أنشطة جماعية مثل الإفطار الجماعي، ومنع أية تجمعات، وذلك حفاظًا على سلامة منتسبي المجتمع الجامعي من احتمالات العدوى بفيروس كورونا المستجد.

ووافق مجلس جامعة القاهرة، على بدء توريد أثاث الجامعة الدولية بمدينة 6 أكتوبر طبقًا للطابع المعماري العريق لجامعة القاهرة الأم، واستكمال بناء الطابقين الثاني والثالث بكلية الصيدلة بفرع الجامعة بالشيخ زايد طبقًا لأحدث المواصفات العالمية، وتجديد ورفع كفاءة المبنى الأثري لكلية الآداب والحفاظ على طابعه التاريخي بعد سنوات طويلة من عدم التطوير.

وأشاد مجلس الجامعة، بالتجديد السنوي لشهادة "الأيزو 9001: 2015" في مجال نظم الإدارة وجودة التعليم على مستوى الجامعات المصرية، مما يؤكد نجاح تطبيق المنظومة الإدارية الحديثة التي انتهجتها الجامعة منذ أربع سنوات نحو التحول إلى جامعة من الجيل الثالث؛ والتي تركز على رقمنة الخدمات والعمليات الإدارية والاهتمام المستمر بتنمية العنصر البشري. كما أشاد المجلس بعمليات تطوير وتحديث الهيكل التنظيمي والوظيفي للجامعة منذ نشأتها بالتعاون مع التنظيم والادارة، واستحداث إدارات جديدة لـ "الموارد البشرية" و "المراجعة والحوكمة" و "التحول الرقمي" بما يمثل نقلة نوعية في طريق التحسين المستمر لجودة الأداء الإداري ودعم الجهود المبذولة لخلق بيئة إدارية إيجابية تساهم في تحقيق رؤية وأهداف الجامعة الاستراتيجية.