تحديث”Rebirth”  في لعبةGTFO  يأتي بتجربة لعب مرعبة تعاونية جديدة ومشوقة

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
عائلات القيبي بالمحلة تحتفل بزفاف نجلها محمد السيد علي الأنسة أسماء الذكري دراسةعلمية عن النقل ودوره التنموي في اثيوبيا الشيخ العيسى :صياغة فكر الطالب بوصلة حياة تهنئة الدكتورة مني صبحي نور الدين بحصولها علي الأستاذية في الجغرافيا الاقتصادية صفاء غنيم تكسب أول قضية ضد «دعاء ث» وتغريمها ٥ آلاف جنيه نجم مصر فؤاد جمال مستقبل واعد لكرة القدم المصرية موظفو شركة مصرية يستغيثون بوزير الداخلية التغير المناخي والموجات الحارة الشيخ العيسى: الغرب لا يحكم على الإسلام بنظرة واحدة الحركة النقدية لقصيدة العامية فاطمة العوضي.. غيرت الواقع وأصبحت عارضة أزياء محجبة: تركت مهنتي من أجلها تطوير التعليم.. وذوي الاحتياجات

تكنولوجيا واتصالات

تحديث”Rebirth”  في لعبةGTFO  يأتي بتجربة لعب مرعبة تعاونية جديدة ومشوقة

وصلت GTFO، لعبة الرعب التعاونية المشوقة لـ4 لاعبين والتي أحدثت ثورة عالمية في قطاع الألعاب إلى الشرق الأوسط مع تحديثها الضخم الجديد "Rebirth". وسيتمكن اللاعبون الآن في جميع أنحاء المنطقة من الانضمام إلى معركة من أجل البقاء يسودها الرعب والغموض في سجن مخيف تحت الأرض.

استحوذت هذه اللعبة على خيال اللاعبين في جميع أنحاء العالم بفضل أحداثها السريعة التي تتطلب القيام بالمهام بالتوقيت المناسب عن طريق التعاون الدقيق بين أعضاء الفريق لتحقيق النجاح. ويضيف التحديث الأخير مرحلة بمهام جديدة كلياً في تحديثات لعبة GTFO بعنوان "Rebirth" مما سيتطلب التركيز والاستعداد للمفاجآت فأي شيء ممكن في هذا التحدي الجديد.

يضيف التحديث الجديد خرائط وسيناريوهات جديدة ومكثفة وأعداء مرعبين بالإضافة إلى مجموعة من المزايا الجديدة التي ستجذب اللاعبين للعودة من أجل المزيد في لعبة إطلاق النار التعاونية المعروفة بتحدياتها الصعبة.

GTFO هي أول لعبة من المطور السويدي 10 Chambers، صممها خبراء القطاع القدامى الذين صمموا لعبة PAYDAY: The Heist وPAYDAY 2. وتعد هذه اللعبة مزيج من لعبة "Left 4 Dead مع كائنات فضائية"، وتركز على العمل الجماعي والتعاون والتواصل بين اللاعبين لإكمال كل تحدي بنجاح، وهي مجموعة مهام وتحديات وخرائط ووحوش محدودة بالزمن.

وعلى عكس ألعاب إطلاق النار من منظور الشخص الأول الأخرى، فأنتم بحاجة إلى التعاون مع الآخرين بشكل جيد من أجل البقاء. وهذا يعني أنكم ستحتاجون إلى تخطيط الاستراتيجية والتكتيكات بما في ذلك تحميل أسلحتكم بالترتيب المناسب قبل أن تواجهوا أنتم وأصدقاؤكم الألغاز المروّعة التي تنتظركم. ولا تقتصر التحديات المخيفة على الوحوش فقط، فالمواقع الغادرة تحت الأرض مليئة بالمخاطر التي تتطلب العمل الجماعي لحل الألغاز من أجل التقدم في اللعبة. ويعد هذا التحديث الأكثر شمولاً حتى الآن ويضيف سِمة جديدة إلى الأجواء المظلمة والمخيفة في سجن The Complex الغامض الذي تدور فيه أحداث اللعبة.

سيواجه من يمكلون الشجاعة الكافية لدخول سجن The Complex عدواً جديداً مروعاً بالإضافة إلى المزيد من الرحلات الاستكشافية وتعزيزات Boosters كمكافأة جديدة تعزز قدرات اللاعب من خلال حقنة في الدماغ. ويمكن كسب التعزيزات مقابل القطع الأثرية التي يتم تجميعها خلال استكشاف السجن، مما يزيد من جاذبية اللعبة. وبالنسبة للاعبين الجدد في اللعبة، فإن كسب القطع الأثرية سيمكنهم حتى لو ماتوا خلال محاولتهم لأداء المهمة من اكتساب القوة التي ستساعدهم في محاولتهم التالية.

سيحتاج اللاعبون إلى كل المساعدة التي يمكنهم الحصول عليها. وتجري أحداث اللعبة في The Complex، وهو سجن مرعب تحت الأرض يتم احتجاز اللاعبين فيه. ويتحدى الكيان الغامض المسمى "The Warden" والمسؤول عن إدارة سجن The Complex الفرق المكونة من أربعة سجناء لاستكشاف الخريطة وإكمال المهام المختلفة. وكلما تعمّق السجناء في ممرات السجن تزيد صعوبة المهام بشكل تدريجي. وكي يتمكن اللاعبون من البقاء على قيد الحياة، سيكون من الضروري أن يتمكنوا من التواصل مع فريقهم بشكل فعال متناسق، مما سيتطلب التأكد المستمر من العتاد والرصاص لديكم. ويعد اللعب المنفرد مستحيل تقريباً، والتعاون هو المفتاح الأساسي للنجاة في المهام الصعبة للغاية.

لتوفير تجربة لعب جديدة ومشوقة باستمرار، تستخدم لعبة GTFO نظاماً فريداً من المهام، عبارة عن مجموعة من الرحلات الاستكشافية والأعداء والوظائف المرتبطة ببعضها التي تغير أسلوب اللعب وتوفر تجارب مختلفة للفرق مع كل مهمة. وستتوفر كل مهمة لفترة محدودة فقط، مما يضع اللاعبين أمام تحدي متمثل في الكشف عن الأسرار وأداء المهام قبل بداية زمن المهمة التالية.

يقول ألف آندرسون، المدير الإبداعي: "سيُغيّر هذا التحديث الكثير في لعبة GTFO للاعبين الجدد والحاليين على حد سواء، حيث أضفنا تعزيزات Boosters. وأثناء استكشاف السجن، يمكنكم العثور على القطع الأثرية القيّمة التي يبحث عنها آمر السجن Warden الغامض الذي يفعل ما بوسعه ليبقيكم سجناء. وإذا وجدتم هذه الآثار، ستكافؤون بتجربة رهيبة متمثلة في حقن سائل خاص في الدماغ يسمى بـBoosters. وتمنحكم هذه التعزيزات قدرات محسّنة مثل تلف البنادق الهجومية المحسّن أو زيادة سرعة القرصنة.

تجلب كل مهمة جوانب جديدة للعبة، مما يسمح لفريق التطوير بتصميم محتوى جديد باستمرار يناسب التجارب المختلفة ويحافظ على حداثة التحديات. وشهدت تحديثات المهام السابقة إضافة آليات اللعب الأخرى مثل الصعوبة المتدرجة والتي تمنح اللاعبين خيار اختيار طرق مختلفة لأداء المهام خلال الرحلات الاستكشافية، بدءاً من "مستوى التهديد المرتفع" إلى "مستوى التهديد الهائل".

ومن جانبه قال سيمون فيكلوند، مدير قسم سرد القصة: "نعمل على بناء أساسات لعبة GTFO خطوة بخطوة. وتحافظ الصعوبة المتدرجة والتعزيزات في GTFO على صعوبة التحدي كما أردناه، وهي مناسبة في الوقت ذاته للاعبين الجدد الراغبين في الانضمام إلى السجناء القدامى في اللعبة. كما نتوسع في مرحلة Rebirth في نطاق قصتنا، فقد تتم الإجابة عن أسئلة: من أنت؟ وكيف انتهى بك المطاف في سجن The Complex؟ في التحديث الجديد إن استطعتم فك الألغاز".

يتوفر التحديث الجديد Rebirth بدءاً من الساعة 1PM ظهراً بتوقيت وسط أوروبا الصيفي، بتاريخ 29 أبريل 2021، وهو مجاني لكل من يملك لعبة GTFO.

يتوفر الدخول المبكر للعبة GTFO عبر Steam مقابل 34.99 دولار أمريكي، وستتوفر اللعبة بخصم 20% الآن احتفالاً بالتحديث الجديد!