طلب إحاطة بسبب تعنت «التنظيم والإدارة» في التسوية لفنيي التمريض بعد الحصول على الدبلوم التخصصي

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
عائلات القيبي بالمحلة تحتفل بزفاف نجلها محمد السيد علي الأنسة أسماء الذكري دراسةعلمية عن النقل ودوره التنموي في اثيوبيا الشيخ العيسى :صياغة فكر الطالب بوصلة حياة تهنئة الدكتورة مني صبحي نور الدين بحصولها علي الأستاذية في الجغرافيا الاقتصادية صفاء غنيم تكسب أول قضية ضد «دعاء ث» وتغريمها ٥ آلاف جنيه نجم مصر فؤاد جمال مستقبل واعد لكرة القدم المصرية موظفو شركة مصرية يستغيثون بوزير الداخلية التغير المناخي والموجات الحارة الشيخ العيسى: الغرب لا يحكم على الإسلام بنظرة واحدة الحركة النقدية لقصيدة العامية فاطمة العوضي.. غيرت الواقع وأصبحت عارضة أزياء محجبة: تركت مهنتي من أجلها تطوير التعليم.. وذوي الاحتياجات

مجلس النواب

طلب إحاطة بسبب تعنت «التنظيم والإدارة» في التسوية لفنيي التمريض بعد الحصول على الدبلوم التخصصي

تقدم النائب محمد عبد الله زين الدين، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة إلى رئيس مجلس الوزراء بشأن تعنت جهاز والإدارة في التسوية لفنيين التمريض الحاصلين على الدبلوم الفني التخصصي.

وقال النائب في طلب الإحاطة الموجه للمستشار الدكتور حنفي جبالي، رئيس البرلمان: يعاني فنيين التمريض في جميع المحافظات على مستوى الجمهورية من تعنت جهاز التنظيم والإدارة بشأن التسوية بعد الحصول على دبلومة مكثفة مدتها عامين دفعة 2020.

وأشار زين الدين، إلى أنه على الرغم من صدور قرار وزارة الصحة والسكان رقم 506 لسنة 2017 بشأن معادلة شهادتي الدبلوم الفني التخصصي بالبكالوريوس التقني للتمريض الممنوح من المجلس الأعلى للجامعات، إلا أن جهاز التنظيم والإدارة لا يقوم بعملية التسوية وفقا للدرجة الجديدة بعد الحصول على الدبلومة.

وأوضح النائب، أن هذا البرنامج يهدف لتقليل الفجرة العلمية لفنيي التمريض، مشيرا إلى أنه تم استخرج كارنيه مزاولة المهنة وكارنيه النقابة الجديد على الدرجة التخصصية، وورد أيضا خطاب من التنظيم والإدارة يتضمن آلية التسوية الخاص بالحاصلين على البكالوريوس التقني للتمريض حتى 2023، ولكن التنفيذ لم يتم بحجة قانون الخدمة المدنية.

وشدد محمد زين الدين، على الحكومة بضرورة حل هذا الإشكالية ومنح فنيين التمريض الحاصلين على الدبلومة الحق في التسوية وفقا للدرجة التخصصية.

وأكد عضو مجلس النواب، أن قطاع التمريض يمثل أهمية كبيرة في القطاع الطبي، ولهم دور بارز لا يخفى على أحد، لاسيما في ظل جائحة فيروس كورونا.