الصحة تحذر من رسالة صوتية كاذبة عن تدهور أوضاع مستشفيات العزل

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
دراسةعلمية عن النقل ودوره التنموي في اثيوبيا الشيخ العيسى :صياغة فكر الطالب بوصلة حياة تهنئة الدكتورة مني صبحي نور الدين بحصولها علي الأستاذية في الجغرافيا الاقتصادية صفاء غنيم تكسب أول قضية ضد «دعاء ث» وتغريمها ٥ آلاف جنيه نجم مصر فؤاد جمال مستقبل واعد لكرة القدم المصرية موظفو شركة مصرية يستغيثون بوزير الداخلية التغير المناخي والموجات الحارة الشيخ العيسى: الغرب لا يحكم على الإسلام بنظرة واحدة الحركة النقدية لقصيدة العامية فاطمة العوضي.. غيرت الواقع وأصبحت عارضة أزياء محجبة: تركت مهنتي من أجلها تطوير التعليم.. وذوي الاحتياجات التجديد فى القصيدة العربية

أخبار

الصحة تحذر من رسالة صوتية كاذبة عن تدهور أوضاع مستشفيات العزل

تم تداول رسالة صوتية على تطبيق واتس آب منسوبة لشخصية مسئولة في وزارة الصحة تزعم تدهور الوضع الصحي في مستشفيات العزل مع وجود عجز شديد في الأسرّة وتحويل المدن الجامعية بمختلف المحافظات إلى مستشفيات ميدانية تزامنًا مع تزايد أعداد الإصابات بفيروس كورونا.

وقام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة الصحة والسكان، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أن التسجيل الصوتي مزيف، وغير تابع للوزارة نهائيا، مُشيرةً إلى توافر أكثر من 45% من السعة السريرية بجميع المستشفيات على مستوى محافظات الجمهورية لاستقبال حالات مرضى فيروس كورونا المستجد، مع زيادة عدد كبير من أسرة الرعاية المركزة وأجهزة التنفس الصناعي بها تحسبا لزيادة الأعداد.

كما قام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، والتي نفت تلك الأنباء، مؤكدةً أن الرسالة مزيفة، وأن المدن الجامعية يقيم بها طلاب الجامعات حتى انتهاء الفصل الدراسي الحالي، وذلك وسط إجراءات احترازية مكثفة، ونشدد على توافر أكثر من 50% من القدرة الاستيعابية لمستشفيات العزل الجامعية، مع رفع درجة الاستعداد القصوى بها لاستقبال أي حالات إصابة بالفيروس خلال الفترة المقبلة، وكذلك الاستعداد التام لزيادة السعات الاستيعابية لتلك المستشفيات سواء على مستوى الأسرّة العادية أو أسرّة العناية المركزة حال الاحتياج لذلك.

في سياق متصل، أكدت وزارة الصحة والسكان أنه يوجد مخزون إستراتيجي كافي من الأكسجين الطبي بجميع مستشفيات الجمهورية المخصصة لاستقبال مرضى فيروس كورونا، بلغ حوالي 2 مليون و200 ألف لتر، فضلاً عن توافر مخزون كاف من الأدوية والمستلزمات الطبية والوقائية اللازمة بالمستشفيات، لافتةً إلى استمرار التوريد طبقاً لمعدلات التشغيل بكل مستشفى من خلال النظام الإلكتروني المميكن.

وناشدت وسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية في نشر الأخبار، وعدم الالتفات للأخبار مجهولة المصدر والتي تهدف لإثارة الخوف والرعب بين المواطنين.