وفاة اللواء محمود عبد الله رئيس هيئة الرقابة الإدارية الأسبق

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
الجمعة.. الفنان أحمد إبراهيم فى مهرجان الموسيقى العربية الـ 31 بأوبرا دمنهور تهنئة بالخطوبة السعيدة منصة أيادى مصر لتسويق المنتجات اليدوية والتراثية تشارك فى معرض تراثنا وزير التربية والتعليم يشارك في مؤتمر ركائز تحت شعار التعليم المستدام هو المستقبل وزيرة البيئة تشارك فى فعاليات نموذج محاكاة طلاب جامعة القاهرة لمؤتمر المناخ COP27 وزير الصحة المصري ونظيره السعودي يتفقدان مدينة الدواء المصرية Gypto Pharma نشاط مكثف لوزير التنمية المحلية خلال زيارته لكوريا الجنوبية: مصر تحذر مواطنيها من السفرالي أوكرانيا في ضوء التطورات الأمنية المتسارعة الاستثمارات الكويتية في مصر أحلامي وطموحي دور الكتيبة 163 صاعقة في التمهيد لعبور القوات البرية للقناة مرشح محاكاة مجلس الشيوخ نتطلع إلى مستقبل طموح في ظل الجمهورية الجديدة

وفاة اللواء محمود عبد الله رئيس هيئة الرقابة الإدارية الأسبق

اللواء محمود عبد الله
اللواء محمود عبد الله

توفي اللواء محمود عبد الله رئيس هيئة الرقابة الإدارية الأسبق، أمس الإثنين، وفقا بيان للهيئة اليوم.

اللواء محمود حسن محمود عبد الله هو أحد قيادات الدولة المخلصين الذين خدموا الوطن بكل تفانٍ ونكران، وهو أحد الأبطال الذين خاضوا حرب ١٩٧٣.

خدم قائدا لقوات المظلات ومديرا للمخابرات الحربية وهو أول رئيس لهيئة الرقابة الإدارية عقب إعادة تشكيل الهيئة واستئناف نشاطها عام ١٩٨٢، حيث ترأس الهيئة خلال الفترة من ١ /٥/ ١٩٨٢ إلى ٦/ ٨/ ١٩٨٦، وكانت له إسهامات عديدة للارتقاء بمستوى العمل بالهيئة أهمها:

- إقرار يوم ٢٥ يونيو من كل عام عيدا لهيئة الرقابة الإدارية بمناسبة صدور أول عمل نفذته الهيئة عقب إعادة تشكيلها واستئناف نشاطها.

- شهدت الهيئة خلال فترة ترأسه الاهتمام برصد المشكلات التي تواجه قطاعات الدولة المختلفة في العمل والإنتاج وكذا ضبط حالات التعدي على أملاك الدولة والاهتمام بالخدمات التي تؤدى للمواطنين ووضع التوصيات اللازمة لجذب الأموال الاستثمارية الأجنبية للبلاد وإعداد الدراسات القومية التي ترصد المشكلات والمعوقات التي تواجه شركات القطاع العام، كما تم ضبط العديد من الفاسدين واسترداد الأموال التي استولى عليها بعضهم.

وتابع بيان هيئة الرقابة الإدارية: "نسأل الله العلى القدير أن يرحم الفقيد ويسكنه فسيح جناته، وأن يلهمنا وأهله وذويه الصبر والسلوان".