هل تكفي تسبيحة واحدة في الركوع أو السجود؟.. الأزهر يجيب

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
الحركة النقدية لقصيدة العامية فاطمة العوضي.. غيرت الواقع وأصبحت عارضة أزياء محجبة: تركت مهنتي من أجلها تطوير التعليم.. وذوي الاحتياجات التجديد فى القصيدة العربية سموحة يفتتح أكاديمية رياضية جديدة بمدينة نصر الجمعة القادم أزمة النقد الأدبى ”الأندلس للإضاءة” تشارك بأحدث منتجاتها في معرض ”ديزاين شو” عاجل ..حريق ضخم في شارع الزهراء بحي عين شمس بناء ٢١ مدرسه جديده في بني سويف تدخل الخدمه العام القادم وزير الرياضة يوجه بمتابعة واقعة غرق طفل بالنادى الأولمبي ”القومى للحوكمة” يوقع مذكرة تفاهم لتطوير القدرات البشرية فى ريادة الأعمال وزيرة التخطيط تستعرض نتائج تقرير مؤشر مديري المشتريات لشهر مايو 2021

دين

هل تكفي تسبيحة واحدة في الركوع أو السجود؟.. الأزهر يجيب

يعلم الجميع أن الركوع ركن من أركان الصلاة تركه يبطل الصلاة ونسيانه يحتاج لسجود السهو، ولحاق المأموم للإمام في الركوع يكون أدرك الركعة وصلاة الجماعة أما إذا رفع الإمام من الركوع فلا تحتسب ركعة ، بعض الفقهاء أجازوا الإطالة بعد الرفع من الركوع والبعض الآخر أكدوا انه بمجرد الرفع من الركوع والاعتدال يجوز للمصلي النزول للسجود ، إلا ان الفقهاء الذين اجازوا الإطالة فقالوا أنه يستحب الدعاء وليس أي دعاء لأن هناك دعاء محدد سمعه النبي صلى الله عليه وسلم وقال عنه تتسابق الملائكة لكتابته والصعود به الى السماء .


أكد الشيخ عبد الحميد الأطرش رئيس لجنة الفتوى بالأزهر الأسبق انه يجوز ترديد تسبيحة واحدة فقط ، والفرض أن تركع وتطمئن فى الركوع، ومادمت ركعت فصلاتك صحيحة".


وأضاف: "حتى ولو أخطأت في هذه الأذكار كأن قلت ذكر السجود في الركوع صلاتك صحيحة ، ولا يجب عليك سجود السهو في ذلك عند الجمهور".
وأوضح الأطرش أن التسبيح سنة على مذهب جمهور العلماء خلافا للحنابلة فهو واجب عندهم وأقله تسبيحة واحده ، فيستحب لك أن تسبح الله ثلاث مرات أو أكثر فى الركوع والسجود، وأقل السنة فيه تسبيحة واحدة، ولو سبحت الله مرة واحدة فصلاتك صحيحة باتفاق العلماء.