اتحاد الكرة: لا نية لتأجيل أي مباراة في الدوري

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
التوكتوك ومدي تاثيره علي الصناعة المصرية السعودية تستشرف مستقبل تحلية المياه في مؤتمر دولي ورقة بحثية: الذكاء الاصطناعي يفتح آفاقًا لمستقبل تحلية المياه في السعودية وزير الصحة والسكان يستعرض آخر مستجدات الحالة الوبائية لفيروس كورونا وموقف الكشف الطبي على طالبي بطاقة إثبات الإعاقة والخدمات المتكاملة تهنئة للعروسين عمرو وهاجر مصر تطلق المسابقة الدولية Climatech Run 2022 للشركات الناشئة في مجال تكنولوجيا العمل المناخي وزير الكهرباء يستقبل المدير الإقليمى لشركة FFI الاسترالية لبحث فرص الإستثمار الإنتهاء من ترميم تمثال الملك تحتمس الثاني بالواجهة الجنوبية للصرح الثامن بمعابد الكرنك وزير الرياضة يلتقي باتحاد كرة القدم ورابطة الأندية والمتحدة يتابع معدلات تنفيذ مشروع تطوير الطريق الدائري وإنشاء محطات الأتوبيس الترددي BRT وزير التربية والتعليم يعتمد نتيجة الدور الثاني للدبلومات الفنية 2021/2022 عزاء واجب

رياضة

اتحاد الكرة: لا نية لتأجيل أي مباراة في الدوري

أكد الاتحاد المصري لكرة القدم أنه لا نية مطلقا لديه لتأجيل أي مباراة في مسابقة الدوري العام، وفق ما هو معلن من مواعيد المسابقة.

وأوضح الاتحاد في بيان له اليوم أن مجرد التفكير في تأجيل أي مباراة رفاهية لا يملكها وسط الظروف غير الطبيعية التي تمر بها المسابقة، وهي الظروف التي أرغمت الموسم الحالي على الانطلاق متأخرا في ديسمبر 2020.

وانطلق الموسم الحالي في هذا التوقيت، نظرا لانتهاء الموسم الماضي متأخرًا، لاستكماله بعد توقف اقترب من الشهور الخمسة.

وأشار الاتحاد المصري لكرة القدم إلى دعوته أندية القسم الأول للاجتماع بالمسئولين عنها في أكثر من اجتماع كان آخرها في 18 مارس الماضي لدى استشعار الاتحاد بالصعوبات التي تتنظر الأندية المشاركة في بطولات خارجية، وعرض الاتحاد على الأندية خلال هذا الاجتماع مخاوفه من مشكلات جراء ضغط المباريات وأثر ذلك على الأندية التي تشارك في البطولات الأفريقية.
كما يذكر الاتحاد أنه كان منفتحًا خلال الاجتماعات المشار إليها أمام أي آراء واقتراحات في هذا الشأن مع الحفاظ على اقامة المسابقة والانتهاء منها بصورة طبيعية.

ويؤكد الاتحاد المصري أنه لايزال منفتحًا على أية مقترحات تعفي الأندية المشاركة افريقيًا من أي اجهاد محتمل، شرط ألا يخل ذلك بمبدأ تكافؤ الفرص ومواعيد انتهاء المسابقة، وفي مقدمة هذه المقترحات أن توافق الأندية المشار إليها على آداء مبارياتها المؤجلة بدون لاعبي المنتخب الأولمبي لدى مشاركته في نهائيات دورة طوكيو الأولمبية وما يسبقها من إعداد لها، وذلك حتى يتسنى للاتحاد النظر في مثل هذه الاقتراحات ودراستها.

ويؤكد الاتحاد المصري لكرة القدم أن مواقفه في هذا الشأن تنبع من حرصه على مصالح الأندية كافة، خاصةً التي تمثل الكرة المصرية في البطولات الأفريقية، ومصلحة المنتخبات الوطنية، كما يمتد حرصه على مسابقة الدوري العام وما لها من أبعاد فنية تجعل التفكير في مد الموسم الحالي أمر غير متاح نظرا للارتباطات الدولية التي تنتظر المنتخب الوطني فيما تبقى من تصفيات كأس العالم ثم المشاركة في بطولتي كأس العرب والأمم الأفريقية.