وفد من ماستركارد يلتقي عابدين لبحث الموقف التنفيذي لمشروع الشركة بالعاصمة الإدارية

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
قفشة يضيف الهدف الثاني للأهلي في مرمى الاتحاد بانون يتقدم للأهلي بهدف في مرمى الاتحاد كورنا في مصر.. استثناء مطاعم الفنادق من قرار الغلق الزمالك يتقدم على سموحة بهدفين في الشوط الأول العثور على جثة شخص بأحد شوارع السلام والتحريات ” وفاة طبيعية ” مدير أمن القاهرة يتفقد الشوارع والميادين للتأكد من إغلاق المنشآت التجارية شوط أول سلبي بين الأهلي والاتحاد السكندري محمد صلاح يفوز بجائزة لوريوس العالمية للإلهام الرياضي مروان محسن يقود هجوم الأهلى أمام الاتحاد السكندري الاتحاد السكندري بالقوة الضاربة أمام الأهلي الزمالك يهاجم سموحة بـ” شيكابالا وبن شرقي وأحداد” ازدهار التصويت القائم على بلوك تشين: جلسات التصويت عبر الإنترنت زادت ثلاث مرات خلال عام الإغلاق 

تكنولوجيا واتصالات

وفد من ماستركارد يلتقي عابدين لبحث الموقف التنفيذي لمشروع الشركة بالعاصمة الإدارية

التقى وفد من شركة ماستركارد برئاسة خالد الجبالي الرئيس الإقليمي لشركة ماستركارد في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا باللواء أحمد زكي عابدين رئيس مجلس إدارة شركة العاصمة الجديدة وذلك بحضور كل من محمد عاصم مدير ماستركارد في مصر وعمر العطار رئيس قطاع تطوير الأعمال وميكنة القطاع الحكومي في ماستركارد والمهندس محمد خليل رئيس قطاع التكنولوجيا بشركة العاصمة الإدارية لبحث آخر تطورات مشروع دعم البنية التحتية للعاصمة الادارية الجديدة لتكون أول "مدينة لا نقدية" وخطوات سير المشروع لإفتتاحه في موعده المقرر شهر أكتوبر المقبل.

ومن جانبه أشاد خالد الجبالي، الرئيس الإقليمي لماستركارد في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا باللقاء، مؤكدا أن تطبيق حلول الدفع الإليكتروني في العاصمة الجديدة يمثل تحولا هاما من شأنه أن ينعكس إيجابا على الإقتصاد المصري، مشددا على أن مصر وأفريقيا بشكل عام تمثل سوقا هاما لماستركارد وأن الشركة تستثمر بشكل كبير في دعم هذه الأسواق من خلال تقديم حلول رقمية مبتكرة وتسهيل التحول الرقمي .

يذكر أن شركة ماستركارد وقعت إتفاقية تعاون مع الحكومة المصرية لإستخدام حلول الدفع الإلكتروني في العاصمة الإدارية الجديدة، مما يجعلها أول مدينة ذكية متكاملة في مصر. تمتلك ™ City Possible شبكة موسعة تضم أكثر من 240 مدينة عضو وعضو مرشح للانضمام للشبكة. وتساعد ماستركارد أكثر من 500 مدينة في أكثر من 50 دولة حول العالم لتصبح أكثر استدامة وشمولية من خلال التركيز على زيادة كفاءة البنية التحتية والنمو الاقتصادي عبر الرقمنة