أمسية شعرية وموسيقى عربية في ثالث ليالي رمضان بالشرقية

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
دراسةعلمية عن النقل ودوره التنموي في اثيوبيا الشيخ العيسى :صياغة فكر الطالب بوصلة حياة تهنئة الدكتورة مني صبحي نور الدين بحصولها علي الأستاذية في الجغرافيا الاقتصادية صفاء غنيم تكسب أول قضية ضد «دعاء ث» وتغريمها ٥ آلاف جنيه نجم مصر فؤاد جمال مستقبل واعد لكرة القدم المصرية موظفو شركة مصرية يستغيثون بوزير الداخلية التغير المناخي والموجات الحارة الشيخ العيسى: الغرب لا يحكم على الإسلام بنظرة واحدة الحركة النقدية لقصيدة العامية فاطمة العوضي.. غيرت الواقع وأصبحت عارضة أزياء محجبة: تركت مهنتي من أجلها تطوير التعليم.. وذوي الاحتياجات التجديد فى القصيدة العربية

فن وثقافة

أمسية شعرية وموسيقى عربية في ثالث ليالي رمضان بالشرقية

واصلت الهيئة العامة لقصور الثقافة احتفالاتها بشهر رمضان المبارك بمواقع فرع ثقافة الشرقية.

ووفق بيان صادر عن الهيئة العامة لقصور الثقافة اليوم الجمعة شهدت الليلة الثالثة أمسية شعرية بقصر ثقافة الزقازيق، والتي بدأت بحديث الروائى والناقد العربى عبد الوهاب.

تحدث فيها عن الحركة النقدية وأهميتها في مجال الأدب وأهميتها في أظهار المواهب الأدبية، وكان له أحد الأبحاث التي تناول فيها عدد 22 شاعر من شعراء العامية والتي لم يكتسبوا الشهرة الواسعة في الوسط الأدبى، كما أن شعر العامية يعد من أصعب أنواع الشعر وليس كما يعتقد البعض ثم تطرق في حديثة عن الرواية والتي يجب أن تشتمل على الزمان والمكان والشخصيات وتكوين البناء حتى تصل إلى الحبكة، والرواية العربية تعد رائده في مجال أدب الرواية العالمية، حيث كانت تعتمد في القديم على التراث مثل روايات ألف ليلة وليلة.

كما تحدث الشاعر أحمد السلامونى عن ذكرياته عن حرب أكتوبر المجيدة في ليلة العاشر من رمضان، وكيف كان الجندى المصرى المشاة من أهم عناصر نجاح عبور خط بارليف وتحقيق النصر، ثم ألقى بعض أبيات من قصيدة قلبى تائه، كما ألقى بعد ذلك العديد من الشعراء بعض من قصائدهم مثل فكرى هنداوى قصيدة مرحب رمضان، هشام الصفطى قصيدة حلم، ومحمد عبد المقصود قصيدة شهر الخير.

كما تضمنت الاحتفالات عرض لفرقة محمد عبد الوهاب للموسيقى العربية بقيادة المايسترو قطب السيد بالسرادق المقام بساحة القصر وقدمت باقة من الأغاني منها أول كلامي سلام جماعي، هلت ليالي، سنة وسنتين لفكري درويش، يا صباح الخير يلي معانا دينا، ريح قلبي معاك يوسف، من حبي فيك يا جاري اريج، وكل دقه في قلبي رزان، بتخاصمني حبة حسناء رضا، مضناه جفاك.عبد الرحمن، ويا رايحين للنبي الغالي جماعي، وختمت ندا خالد ب يا حبايب مصر.