شعراوي: محافظات الصعيد تستحوذ على نصيب الأسد في أعمال التطوير

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
الصحة تعلن قواعد التسوق الآمن للوقاية من عدوى كورونا «الإعلاميين» تنعى الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد ساندرو مقابل بالميري ..صفقة تبادلية بين يوفنتوس وتشيلسي حسين زين ناعيا مكرم محمد أحمد: كان يمتلك قلما حرا وفد من التجارة والصناعة يجري مباحثات مع مسئولي حكومة جنوب السودان الأهلي يواصل تدريباته اليوم استعدادا لمباراة القمة أمام الزمالك وفاة مكرم محمد أحمد تؤجل احتفالية تسليم تراخيص القنوات والمواقع أحدث ظهور لنرمين الفقي مع ياسر جلال في كواليس ”ضل رجل” فيفى عبده تطمئن جمهورها من المستشفى بعد إجرائها عملية جراحية محافظ المنيا يتابع مع لجنة مبادرة حياة كريمة نسب تنفيذ المشروع القومي لتطوير الريف المصري جهود قطاع أمن المنافذ بوزارة الداخلية خلال 24 ساعة خلال 24 ساعة.. ضبط 7299 مخالفة مرورية متنوعة

أخبار

شعراوي: محافظات الصعيد تستحوذ على نصيب الأسد في أعمال التطوير

اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية
اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية

عرض اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية ما حققته الحكومة في برنامج تطوير الريف المصري ضمن المرحلة الجديدة من المبادرة الرئاسية حياة كريمة وذلك خلال ندوة مكتبة الإسكندرية " الصعيد يتغير " بحضور وزيرة التضامن الاجتماعي والدكتور مصطفى الفقي مدير مكتبة الإسكندرية والتي عقدت بأحد فنادق القاهرة.

وأوضح اللواء محمود شعراوي أن الرئيس السيسي قد وجه بتنفيذ برنامج شامل لتطوير كافة القرى المصرية "نحو 4600 قرية"، من خلال تطوير مراكز إدارية بالكامل "175 مركز موزعة على 20 محافظة"، حيث لا يتضمن البرنامج المحافظات الحضرية الثلاث ( القاهرة -بورسعيد – السويس) كما أن المحافظات الحدودية ذات الطبيعة الخاصة ( شمال وجنوب سيناء – مطروح – البحر الأحمر) يتم استهدفها ببرامج تنموية موازية تراعي طبيعتها الثقافية والاجتماعية والاقتصادية.

وأضاف وزير التنمية المحلية أنه يتم تنفيذ البرنامج خلال ثلاث مراحل، تشمل المرحلة الأولي نحو 1400 قرية موزعة على 51 مركز إداري في 20 محافظة، مؤكدًا ان الصعيد يحظي بنصيب الأسد في استثمارات المرحلة الأولي من البرنامج بنحو 33 مركز إداري.

وأكد اللواء محمود شعراوي على ان وزارة التنمية المحلية تتولي الإشراف على تنسيق أعمال مجموعة عمل البنية الأساسية ومرافق الخدمات الاجتماعية تنفيذا لقرار دولة رئيس الوزراء 2700 لسنة 2020، كما تتعاون الوزارة وتقدم الدعم للزملاء في مجموعات العمل الاخرى كمجموعة عمل الحماية الاجتماعية، مجموعة عمل التنمية الاقتصادية، مجموعة عمل المؤشرات.

وأشار " شعراوي " إلى أنه تم البدء بالفعل في تنفيذ مئات المشروعات لتوفير ورفع كفاءة الخدمات والبنية الأساسية في القرى المستهدفة، حيث يجري تنفيذ مشروع صرف صحي في كل قرية محرومة ( نحو 1000 مشروع )، مشروعات لتحسين خدمات مياه الشرب في غالبية القرى ( نحو 500 مشروع) ومد شبكات الغاز الطبيعي للمناطق المؤهلة لذلك ( نحو 1000 مشروع)، مشروعات لرفع كفاءة خطوط الاتصالات وخدمات الكهرباء ( نحو 1400 مشروع في كل قطاع )، بالإضافة إلى رصف الطرق الرئيسية وتثبيت الشوارع الفرعية الصغيرة، تبطين الترع والمجاري المائية وتحسين خدمات إدارة المخلفات بإجمالي نحو 3000 مشروع.

وقال اللواء محمود شعراوي أنه يجري تنفيذ مشروعات في قطاعات التعليم والصحة بكافة القرى المستهدفة وبإجمالي نحو 2000 مشروع كما يجري تنفيذ 317 مجمع خدمات حكومية بواقع مجمع واحد بكل وحدة محلية قروية، ويشمل المجمع خدمات البريد، الوحدة المحلية / المجلس المحلي، التضامن الاجتماعي، التموين، الشهر العقاري، السجل المدني، كما سيتم إنشاء مجمع للخدمات الصحية، مجمع للخدمات الأمنية، مجمع للخدمات الزراعية في كل وحدة محلية قروية.

وأضاف وزير التنمية المحلية أنه يجري تنفيذ تدخلات تستهدف استدامة عملية التنمية: وهي تدخلات ترتكز على تطوير نظام الإدارة المحلية وتحسين عملية تقديم الخدمات للمواطنين وحوكمتها وتعزيز اشراك المواطنين في اتخاذ القرارات المجتمعية وتهيئة بيئة مواتية للتنمية المستدامة

وشدد اللواء محمود شعراوي على ان وزارة التنمية المحلية ساهمت في تحقيق توجهات الدولة المتعلقة بتعزيز التنمية الاقتصادية المحلية في الصعيد، وهو ما ظهر بوضوح في حجم وطبيعة استثمارات الصناديق التمويلية للوزارة خلال السنوات الستة الماضية.

وتابع شعراوي: مبادرات التنمية المحلية المتمثلة في برنامج مشروعك، وصندوق التنمية المحلية قامت بضخ أكثر من 7.3 مليار جنيه خلال الفترة من 2014 إلى 2020 بمحافظات الصعيد، وقد أسهمت هذه القروض في توفير 422 ألف فرصة عمل للشباب والنساء بالمحافظات المستهدفة من خلال تمويل نحو 80 ألف مشروع صغير ومتناهي الصغر.

وأضاف اللواء محمود شعراوي: استثمارات التنمية المحلية أخذت بعين الاعتبار البنية الأساسية الداعمة للأنشطة الاقتصادية بمحافظات الصعيد، ومن هنا فقد تم تخصيص استثمارت بقيمة 885 مليون جنيه تقريبا لتطوير ورفع كفاءة المجازر القائمة بهذه المحافظات، تنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية في هذا الصدد، وبموجب هذه الاستثمارات جاري نهو أعمال التطوير الشامل في 21 مجزر بالمحافظات المستهدفة.