نصائح طبية لتجنب الإصابة بـ ”حمى القش”

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
اليوم.. طقس شديد الحرارة نهارا على جميع الأنحاء.. والعظمى 39 أسعار صرف الدولار الأحد 18 أبريل 2021 أسعار العملات اليوم الأحد 18 أبريل 2021 ننشر أسعار الذهب في مصر بداية تعاملات اليوم 18 أبريل أسعار الأسمنت المحلية اليوم الأحد 18 أبريل أسعار الحديد المحلية بالأسواق اليوم الأحد 18 أبريل أسعار اللحوم في الأسواق بسادس أيام شهر رمضان المبارك ثبات أسعار الأسماك في سوق العبور اليوم الأحد أسعار الفاكهة في سوق العبور بسادس أيام شهر رمضان المبارك تعرف علي أسعار الخضروات في سوق العبور اليوم الأحد تحتفل سانوفي بمرور 100 عام على الأنسولين ابن الشهيد عامر عبد المقصود نائب مأمور قسم كرداسه للبوابه:والدى عاش ومات راجل

المرأة والصحة

نصائح طبية لتجنب الإصابة بـ ”حمى القش”

بالتزامن مع فصل الربيع، قال الدكتور أيمن السيد سالم أستاذ ورئيس قسم الصدر بقصر العيني جامعة القاهرة، إن الحساسية تزيد في هذه الفترة عن أي وقت في العام، ويجب على المواطنين اتباع التعليمات الطبية لتجنب الإصابة بحساسية الربيع.

وأكد الدكتور أيمن سالم، أن الحساسية تنقسم إلى نوعين، الأول: حساسية دائمة تسوء في فترة الربيع بسبب مهيجات الحساسية، مثل حبوب اللقاح وأتربة الخماسين، والنوع الأخير يسمى بالحساسية الموسمية، وتأتي في هذا الوقت من كل عام لمدة تتراوح ما بين 2 إلى 3 أشهر.

وأوضح الدكتور أيمن سالم، أن حساسية الأنف والشعب الهوائية تكثر بدخول فصل الربيع وتظهر مع حبوب اللقاح بسبب موسم التزهير لمختلف النباتات، مشيرا إلى أنه عند استنشاق حبوب اللقاح يمكن أن تسبب مرض حساسية الشعب الهوائية لمن لديه الاستعداد الوراثي لذلك، ثم يبدأ المريض في العطس ورشح الأنف والتهاب الجيوب الأنفية واحمرار العيون وتضيق الشعب الهوائية والكحة.

وحذر أستاذ الأمراض الصدرية بقصر العيني، في الوقت نفسه، المواطنين من التهاون في الإجراءات الاحترازية لفيروس كورونا، حيث إن الالتزام بالكمامة الطبية قد يحمي الإنسان من الإصابة بالعديد من الأمراض، لافتا إلى أن فصل الربيع، يعد الأخطر بسبب حبوب اللقاح ورياح الخماسين والتقلبات الجوية، لأن التغير بصورة سريعة في أحوال الطقس يؤدي لزيادة الحساسية، وزيادة الالتهابات الرئوية والنزلات الشُعبية، ونوبات مرضى الشدة الرئوية المزمنة.

ونصح الدكتور أيمن سالم، المواطنين عند التعرض للقش أو الزهور الالتزام بالكمامة الطبية، تفاديا للإصابة بـ"حُمى القش"، التي تعد شكلا من أشكال الحساسية، والتي تؤثر على الجيوب الأنفية والصدر، مما تؤدي إلى ارتفاع الحرارة.

وشدد أستاذ الأمراض الصدرية بقصر العيني، على ضرورة احتفاظ المريض بتناول الأدوية في موعدها حتى لا تتفاقم حالته الصحية، وعدم التسرع بتخفيف الملابس، كما يجب على المصاب بأعراض الحساسية اللجوء لـ "التباعد الاجتماعي"، وتجنب مصافحة الأشخاص عن قرب، والتخلص من المناديل المستخدمة بشكل صحيح، وتغطية الكمامة للفم والأنف بشكل جيد.


وطالب أيمن سالم، الأشخاص السليمة التي لا تعاني من الحساسية، أخذ كافة الاحتياطات اللازمة لتجنب الإصابة بأمراض حساسية الصدر لأنها تنشط في هذا الوقت من العام بموسم الربيع.