الإعدام للمتهم بقتل ”سيدة العصافرة” بالإسكندرية

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
السيسي يهنىء رئيس جيبوتي لإعادة انتخابه.. ويتباحث معه بشأن سد النهضة ياسمين رئيس تتشاجر مع عمرو سعد في ملوك الجدعنة حسام حسن يعلن تشكيل الاتحاد السكندري أمام وادي دجلة بكأس مصر الدوري الأوروبي.. النني على دكة بدلاء آرسنال أمام سلافيا براج وزراء الداخلية العرب يجدد تضامنه مع السعودية لحماية أراضيها هل يجوز ذهاب المرأة للصلاة في المسجد أو إمامة الجالس؟.. المفتي يجيب ”الشرق الأوسط حقل تجارب”كتا ب جديد للسفيرة ماجدة شاهين دياب يكشف سر دخول ” على الغريب” كلية الشرطة في ”نسل الأغراب” ”حمو بيكا”.. الضحية الثالثة لـ”رامز عقله طار” وزير الخارجية يُجري مشاورات سياسية مع نظيره المغربي الخارجية المصرية تدين حادث تفجير بغداد رئيس الوزراء يتابع مع وزيرة الصحة جهود مواجهة فيروس ”كورونا”

محافظات

الإعدام للمتهم بقتل ”سيدة العصافرة” بالإسكندرية

قضت الدائرة الأولى بمحكمة جنايات الإسكندرية، برئاسة المستشار محمد حماد عبد الهادي، اليوم الاثنين، بإعدام المتهم بقتل "سامية.ح"، 60 عامًا، المعروفة إعلاميًا "سيدة العصافرة" حرقًا عمدًا مع سبق الإصرار والترصد.

جاء حكم المحكمة بعد تصديق فضيلة مفتي الجمهورية على اعدام المتهم والحصول على الرأي الشرعي في القضية المقيدة برقم 22876 والعقيدة برقم كلي 2040 ثاني المنتزه.

صدر القرار برئاسة المستشار محمد حماد عبد الهادي، رئيس الدائرة الأولى وعضوية المستشارين عبدالعظيم صادق ومحمد فؤاد وطارق عبد الكريم وكيل النائب بنيابات المنتزه الكلية وسكرتارية الجنايات خميس قمر وإيهاب النادي.‎

وكان قد أحال المستشار محمد حماد عبد الهادي، رئيس محكمة جنايات الإسكندرية، المتهم بقتل سيدة العصافرة حرقا إلى فضيلة مفتى الجمهورية، وتحديد جلسة 8 مارس المقبل للنطق بالحكم، صدر القرار بعضوية كل من عبد العظيم صادق، ومحمد فؤاد وأمانة سر خميس قمر وايهاب النادي.

كانت محكمة الجنايات قررت تحديد جلسة 2 يناير الجاري لنظر اولي جلسات محاكمة المتهم بقتل سيدة العصافرة حرقا بعد صدور حكم إلغاء طلب رد المحكمة من محكمة الاستئناف واستمرار نظر القضية في الدائرة الأساسية التي تم تحديدها عقب قرار أمر الإحالة.

وجاء منطوق الحكم في مذكرة طلب الرفض رقم 28 لسنة 76 ق، الخاصة بالمتهم الصادر من الدائرة 3 مدني بمحكمة استئناف الإسكندرية، برئاسة المستشار رفعت صقر، وعضوية كل من المستشارين حسن صلاح، وعادل شرباش، وسكرتارية أحمد عبد اللطيف، قبول طلب الرد شكلا وفي الموضوع برفضه ومصادرة مبلغ الكفالة 300 جنيه وتغريم وتغريم الطالب مبلغ 4 آلاف جنيه.

كان محامي المتهم بإشعال النيران في سيدة العصافرة، قدم بمذكرة، إلى هيئة محكمة جنايات الإسكندرية، لرد الدائرة الأولي، ونظرها بدائرة أخري.

كما حضر الجلسه رئيس هيئة المدعين بالحق المدني محمد سعيد حجازي، وأحمد محي الدين وعدد من المحامين المتضامنين مع المجني عليها ساميه حجازي، وطلب محمد سعيد حجازي المحامي تحديد أقرب جلسة للبت في طلب الرد المقدم من محامي المتهم لنظر الجلسة ومحاكمة المتهم.

كان محامي المتهم بحرق سيدة العصافرة بالإسكندرية، طالب برد الدائرة وإحالة القضية إلى محكمة استئناف الإسكندرية لتحديد دائرة أخري.

وشهدت المحكمة إجراءات أمنية مشددة أثناء حضور المتهم من محبسه، كما حضر أهل المجني عليها إلى الجلسة وطالبوا بالقصاص وتوقيع اقصي عقوبه على المتهم بالاعدام شنقا لوضوح القضية والقتل العمد وازهاق الروح.

ترجع احداث القضية عندما تلقي اللواء سامي غنيم، مدير أمن الإسكندرية، إخطار من مأمور قسم شرطة المنتزة ثان، يفيد، بورود بلاغ من المستشفي، بوصول سيدة عجوز مصابة بحروق من الدرجة الثالثة.

على الفور انتقل ضباط مباحث القسم إلى مكان الواقعة وبسؤال نجلها قرر ان قيام أحد الأشخاص قام بسرقة شقة حيث أبلغت المجني عليها، سامية حجازي، 60 سنة، ربه منزل، التي تملك العقار، عن الواقعة، عندما شاهدته وتم القبض على المتهم يدعى إبراهيم ا، 35 سنة، عاطل، وبحوزته المسروقات، وتحويله إلى النيابة التي قررت حبسه على ذمة القضية.

وأضاف في التحقيقات بعد الإفراج عن المتهم بضمان محل اقامته، قرر الانتقام من المجني عليها، بعد تسببها في حبسه، فاقتحم المنزل عليها، وحرقها أمام احفادها مستخدما عبوة بنزين، وإشعال النيران فيها، وتم نقلها إلى المستشفى ليتضح أنها مصابة بحروق بنسبة 75%، وسرعان ما فارقت الحياة متأثرة بهذه الحروق.

وتوصلت تحريات رجال المباحث بعد تفريغ الكاميرات إلى مكان المتهم وألقي القبض عليه، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة وقرر أنه توجه إلى البنزينة وشراء البنزين وقام بالذهاب إلى شقة المجني عليها بدافع الانتقام منها بعد علمه بالإبلاغ عنه بسرقه ثلاجة من شقة حيرانها.

بسؤال عامل البنزينة قرر أن المتهم حضر بحوزته زجاجة صغيرة وطلب من شراء البنزين بحة تعطل "التوك توك" الخاص به ولم يعلم بالواقعة، تم تحرير المحضر اللازم بالواقعة واخطرت النيابة التحقيقات، والتي قررت تحت المستشار أشرف المغربي، المحامي العام لنيابات المنتزة بالإسكندرية، حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات، بعد اتهامه بقتل سيدة عجوز عمدا بإشعال النيران بها أثناء تواجدها بشقتها، وندب الأدلة الجنائية لإجراء المعاينة، وسؤال عامل البنزين عن الواقعة، والتصريح بدفن جثة العجوز بعد تشريحها لبيان سبب الوفاة.