سفير مصر لدى فرنسا يلتقي بالسكرتيرة العامة للمنظمة الدولية الفرانكفونية

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
الإسراء والمعراج نجم الزمالك يوضح حقيقة اتفاقه مع الأهلي تغريم مرتضى منصور 10 آلاف جنيه لسبه ممدوح عباس إصابة الرئيس السوري وزوجته بفيروس كورونا موسيماني يجتمع مع اللاعبين الأهلي يُجري مسحة طبية استعدادًا لمواجهة الإسماعيلي سقوط هارب من حكم بالإعدام في قبضة مباحث إمبابة القبض على 7 أشخاص أثناء التنقيب عن الآثار بعين شمس شعراوى: تمويل 2483 مشروعا باستثمارات 28 مليون جنيه دوري أبطال أوروبا.. حكم فرنسي يدير موقعة الإياب بين ليفربول ولايبزيج رئيس الوزراء يستعرض ملامح برنامج دعم وتنمية الصادرات الجديد الإعدام للمتهم بقتل ”سيدة العصافرة” بالإسكندرية

أخبار

سفير مصر لدى فرنسا يلتقي بالسكرتيرة العامة للمنظمة الدولية الفرانكفونية

التقى السفير علاء يوسف، سفير مصر لدى فرنسا، بـ Louise Mushikiwabo السكرتيرة العامة للمنظمة الدولية للفرانكفونية، حيث أكد استمرار التزام مصر بتعزيز دور المنظمة وأنشطتها الثقافية المتنوعة على الصعيد الدولي. ومن جانبها، عبرت السكرتيرة العامة عن تقديرها وامتنانها للدور الداعم الذي تقوم به مصر في إطار منظمة الفرانكفونية، مشيدةً بشكل خاص باستضافتها لجامعة سنجور، أحد منابر الفرانكفونية في مصر، والتي تقدم منذ إنشائها عام ١٩٨٩ في مدينة الإسكندرية خدمات تعليمية مميزة للطلاب باللغة الفرنسية لاسيما من الدول الأفريقية.

تناول الجانبان سبل تعزيز التعاون الثنائى بين مصر والفرانكفونية في كافة المجالات للاستفادة من التنوع الكبير على الأصعدة الثقافية والاقتصادية والتكنولوجية بين الدول الأعضاء في المنظمة. كما أكد السفير علاء يوسف حرص مصر على تبادل خبراتها في المجالات الفنية والعلمية مع المنظمة لاسيما في مجالات الثقافة وتكنولوجيا المعلومات وبناء القدرات والتدريب في شتى المناحى. وأشاد بالتعاون البناء مع المنظمة لتعليم ونشر اللغة الفرنسية في مصر.

تجدر الإشارة إلى أن المنظمة الدولية للفرانكفونية قد تأسست عام ١٩٧٠، وتضم في عضويتها ٨٨ دولة ما بين ٥٤ دولة عضو و٧ أعضاء مشاركين و٢٧ دولة مراقبة. وقد تم الاحتفال العام الماضى بمرور خمسين عاماً على تأسيس المنظمة، حيث كانت منذ إطلاقها محفلاً للتعاون والحوار بين دولها الأعضاء من مختلف قارات العالم ممن يتشاركون اللغة الفرنسية. ويعد الدكتور بطرس غالي أول سكرتير عام للفرانكفونية، حيث شهدت المنظمة في عهده العديد من الإصلاحات لإرساء طابعها المؤسسي.