رئيس الوزراء يتابع الموقف التنفيذي لمشروع المعهد القومي للأورام الجديد

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
استقرار أسعار العملات الأجنبية في سوق الصرف اليوم الجمعة القبض على عاطلين بحوزتهما نصف كيلو حشيش بقليوب أشرف زكي: بورسعيد هي العشق وأشعر أنني في أوروبا عند زيارتها ضبط 3 أشخاص أثناء تنقيبهم عن الآثار بمنزل في بنها ”جامع” تستعرض مع أعضاء المجلس التصديري للحرف تنمية القطاع ”التعليم العالي”: المشروعات الجاري تنفيذها في جامعة بورسعيد بـ860 مليونا الخشت: ”القاهرة” ضمن أفضل 100 جامعة عالمية في تخصصات مختلفة تغييرات بالجملة في تشكيل الزمالك أمام الترجي مدبولي يتابع جهود لجنة الاستغاثات الطبية خلال فبراير الماضى تعاون الإنتاج الحربي والعربية للتصنيع لتوفير مستلزمات ”حياة كريمة” ضبط 7 أطنان منتجات حيوانية غير صالحة للاستهلاك الآدمي وزير الإنتاج الحربي يبحث مع «الوايلر فريد» و«سيركور» التعاون المشترك

أخبار

رئيس الوزراء يتابع الموقف التنفيذي لمشروع المعهد القومي للأورام الجديد

ترأس الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعًا، اليوم الأربعاء، لمتابعة الموقف التنفيذي للمعهد القومي للأورام الجديد "مستشفى 500 500".

جاء ذلك بحضور الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة، واللواء إيهاب الفار، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، والدكتور أيمن عاشور، نائب وزير التعليم العالي والبحث العلمي لشئون الجامعات، والدكتور حاتم أبو القاسم، عميد المعهد القومي للأورام.

وفى مستهل الاجتماع، أشار رئيس الوزراء إلى ما يمثله مشروع "مستشفى 500500" من أهمية كبيرة في تقديم الخدمات العلاجية لمرضى الأورام، مؤكدًا أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، يتابع هذا المشروع بنفسه، للوقوف على آخر المستجدات الخاصة به، لافتًا إلى أننا كدولة ملتزمون بالعمل على استكمال هذا المشروع المهم.

وخلال الاجتماع، استعرض الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الموقف التنفيذي للمعهد القومي للأورام الجديد "مستشفى 500500 "، موضحا أن عملية تنفيذ المستشفى ستتم على ثلاث مراحل، مشيرا إلى أن ما تم إنجازه من أعمال حتى الآن يتضمن إقامة 80 غرفة لإقامة المرضي والرعاية المركزة، وجناحين للعيادات الخارجية لكافة التخصصات بطاقة استيعابية 900 مريض/ يوم، ووحدة مُخصصة للإجراءات التشخيصية والعلاجية الصغرى بطاقة استيعابية 214 مريضا/ يوم، ووحدة علاج كيميائي لليوم الواحد بواقع 65 كرسي تخدم 175 مريضا/يوم، ووحدة علاج تلطيفي لليوم الواحد بعدد 10 أسرة، بالإضافة إلى 4 غرف عمليات كبرى، وأربعة أجهزة متنوعة للعلاج الإشعاعي بطاقة استيعابية 215 مريضا/يوم، ووحدة أشعة تشخيصية بطاقة استيعابية 800 مريض/ يوم، وأربعة أدوار تحت الأرض للخدمات الطبية وغيرالطبية، وسكن الأطباء.

كما استعرض الوزير التكلفة التقديرية لإنشاء المرحلة الأولى والتي تتضمن إنشاء وتشطيب مبنى إقامة المرضى، وتشطيب مبنى العيادات الخارجية ومبنى الخدمات ومبنى الربط، وأعمال تنسيق الموقع والشبكات الرئيسية للكهرباء والصرف والمياه والحريق، وإنشاء محطة الخدمة المركزية المؤقتة.

ومن ناحيته استعرض اللواء إيهاب الفار، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، مكونات المشروع، موضحا أنه يضم 4 مبان للعيادات الخارجية، و6 مبان لإقامة المرضى، إلى جانب مبنى الأبحاث والمبنى الإداري، وقاعة المؤتمرات.