فشل مفاوضات سد النهضة لخلافات حول كيفية استئنافها والجوانب الإجرائية

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
إجراء 1546 تحليل ”pcr” لفيروس كورونا لجميع المشاركين في البطولة خلال ال ٢٤ ساعة الماضية وفاة شقيقة سناء شافع.. وندى بسيونى تنعيها: مهما قلنا لن نوافيكى حقك أكرم يسرى بدلا أحمد مؤمن من فى قائمة منتخب مصر لمواجهة بيلاروسيا بمونديال اليد انفجار فى سيارة محملة باسطوانات بوتاجاز بعد انقلابها على طريق الإسماعيلية الإفراج عن مركب الصيد المصري ”الشفاء” طلائع الجيش يتقدم على الانتاح الحربى بهدفين فى الشوط الاول شاب يشنق نفسه بعد عام من انتحار شقيقه بالبدرشين مصطفى فتحى يرفض تقدم بيراميدز ويتعادل لسموحة فى الشوط الأول السيسي يستعرض طابور أكاديمية الشرطة منتخب اليد يرتدى الزى الأسود فى مواجهة بيلاروسيا بالمونديال الليلة مونديال اليد ..وزير الرياضة يشهد مباريات بطولة العالم في إستاد القاهرة ريال مدريد يعلن إصابة زين الدين زيدان بفيروس كورونا

سياسة

فشل مفاوضات سد النهضة لخلافات حول كيفية استئنافها والجوانب الإجرائية

جانب من الاجتماع
جانب من الاجتماع

شارك السفير سامح شكري وزير الخارجية، والدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري، اليوم الأحد، في الاجتماع السداسي لوزراء الخارجية والمياه في مصر والسودان وإثيوبيا برئاسة وزيرة خارجية جنوب أفريقيا، باعتبارها الرئيس الحالي للمجلس التنفيذي للاتحاد الأفريقي.

وأكدت مصر خلال الاجتماع استعدادها للانخراط في مفاوضات جادة وفعالة من أجل التوصل إلى اتفاق سريع قانوني وملزم على قواعد ملء وتشغيل سد النهضة، وذلك تنفيذاً لمقررات اجتماعات هيئة مكتب الاتحاد الأفريقي التي عقدت على مستوى القمة خلال الأشهر الماضية للتشاور حول قضية سد النهضة، وبما يحقق المصالح المشتركة للدول الثلاث ويحفظ ويؤمن حقوق مصر ومصالحها المائية.

وأخفق الاجتماع في تحقيق أي تقدم بسبب خلافات حول كيفية استئناف المفاوضات والجوانب الإجرائية ذات الصلة بإدارة العملية التفاوضية، حيث تمسك السودان بضرورة تكليف الخبراء المُعينين من قبل مفوضية الاتحاد الأفريقي بطرح حلول للقضايا الخلافية وبلورة اتفاق سد النهضة، وهو الطرح الذي تحفظت عليه كل من مصر وإثيوبيا وذلك تأكيداً على ملكية الدول الثلاث للعملية التفاوضية وللحفاظ على حقها في صياغة نصوص وأحكام اتفاق ملء وتشغيل سد النهضة، خاصةً وأن خبراء الاتحاد الأفريقي ليسوا من المتخصصين في المجالات الفنية والهندسية ذات الصلة بإدارة الموارد المائية وتشغيل السدود.

من جانبها، أعربت وزيرة خارجية جنوب إفريقيا عن أسفها لعدم تحقيق الاختراق المأمول في المفاوضات وذكرت أنها سوف ترفع تقريراً إلى الرئيس "سيريل رامافوزا" رئيس جمهورية جنوب أفريقيا حول ما شهدته المباحثات ونتائجها، وذلك للنظر في الإجراءات التي يمكن اتخاذها للتعامل مع هذه القضية في الفترة المقبلة.