بعد وفاته بكورونا.. وزيرة الصحة تنعي الدكتور حمدي الطباخ وكيل وزارة الصحة بالقليوبية

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
رئيس المخابرات ينقل رسالة من الرئيس السيسي لنظيره الفلسطيني الصحة: تسجيل 890 إصابة جديدة بكورونا و56 وفاة لعرض برنامجها.. حكومة مدبولي أمام البرلمان على مدار الأسبوع بفارق هدف.. إسبانيا تهزم بولندا في مونديال اليد تعرف على قائمة سيراميكا كليوباترا لمواجهة طلائع الجيش تشغيل تجريبي لمصنع منتجات ورقية بالمنطقة الصناعية في الأقصر قيد الدراسة والبحث.. أول تعليق من الإفتاء حول مبادرة ”زواج التجربة” دينا الشربينى:” أكتر حاجة بتخوفنى أنى أفقد حد بحبه” أحمد زاهر يشيد بدور ابنته ملك في مسلسل لؤلؤ: أنا كأحمد معترف بيكي اندلاع حريق داخل شقة سكنية بالوراق الجيش الليبى: نريد حلا حقيقيا للأزمة الليبية وليس كما حصل فى الصخيرات ارتفاع إصابات كورونا في المغرب إلى 459 ألفا و671 حالة

المرأة والصحة

بعد وفاته بكورونا.. وزيرة الصحة تنعي الدكتور حمدي الطباخ وكيل وزارة الصحة بالقليوبية

نعي الصحة للدكتور حمدي الطباخ
نعي الصحة للدكتور حمدي الطباخ

تنعي الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، ببالغ الحزن والأسى، وجميع القيادات والعاملين بالوزارة، الدكتور حمدي الطباخ، وكيل وزارة الصحة بمحافظة القليوبية الذي وافته المنية مساء اليوم السبت.

وأكدت زايد، أن مصر فقدت اليوم أحد قيادات وزارة الصحة المخلصين، والذي خدم وطنه بكل إخلاص وتفانِ في العمل، مما كان له أثرًا بالغًا في إنقاذ أرواح الملايين خلال هذه الحرب الشرسة ضد جائحة فيروس كورونا المستجد، كما نجح في إخلاء محافظة القليوبية من فيروس "سي" بكل براعة واقتدار ضمن مبادرات رئيس الجمهورية في مجال الصحة العامة، وتقديم أفضل الخدمات الطبية بإدارته الحكيمة، فضلاً عن بصماته الخالدة في النهوض بجميع المنشآت الطبية بالمحافظة، كما أنه لم يدخر جهدًا من أجل تقديم أفضل خدمة طبية للمرضي.

وقالت وزيرة الصحة، إننا نعزي أنفسنا في وفاة الدكتور حمدي الطباخ الذي أُصيب بفيروس كورونا المستجد وهو يعمل بكل جد وتفاني لإنقاذ أرواح المرضى حتى وافته المنية، لكنه سيبقى رمزًا للإنسان الوطني المتفاني في عمله والذي عاش فارسا نبيلاً في مواجهة الوباء حتى وافته المنية، وسيظل بطلًا يتذكره التاريخ وخالدًا في وجداننا.

كما تقدمت بخالص التعازي لأسرة الفقيد، داعيةً الله أن يتغمده بواسع الرحمة والمغفرة، ونحتسبه عند الله شهيد المهنة والإنسانية، هو وكافة زملائه من أبطال الملحمة الوطنية في مواجهة فيروس كورونا المستجد، وأن وأيلهم ذويهم الصبر والسلوان.