”الهجرة غير الشرعية والحفاظ على الأنفس” موضوع خطبة الجمعة المقبلة

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
غدا.. وزير الخارجية يتوجه إلى الرياض لترأس لجنة التشاور السياسي القبض على سلمى الشيمي فتاة جلسة تصوير سقارة مصر للطيران الناقل الرسمى لمؤتمر ”الناس والبنوك” المخرج محمد شرقاوي مديرًا لـ”المواجهة والتجوال” بالبيت الفني للمسرح وزير الخارجية يستقبل نظيره البحريني ويؤكد دعم مصر لأمن واستقرار الخليج العربى وزير الرياضة يبحث مع مسئولي المالية و الكاف سبل تفعيل إتفاقية مقر الإتحاد الإفريقي بالقاهرة البنك المركزى يؤكد نجاح الاقتصاد المصرى فى استيعاب أثر صدمة كورونا افتتاح أول مدرسة يهودية في دبي العام المقبل غدا.. بدء تطبيق قرارات المواعيد الجديدة لغلق المحال التجارية والمطاعم والورش لبنان.. حصيلة الإصابات بكورونا تتجاوز 127 ألفا اعتبارا من 6 ديسمبر المقبل.. الجزائر تستأنف إجلاء رعاياها من وإلى الخارج مستخدما ”تيك توك”.. ضبط شخص يصور مقاطع هزلية بملابس الشرطة في المطرية

دين

”الهجرة غير الشرعية والحفاظ على الأنفس” موضوع خطبة الجمعة المقبلة

وزير الأوقاف
وزير الأوقاف

قررت وزارة الأوقاف أن يكون موضوع خطبة الجمعة القادمة، هو "الهجرة غير الشرعية والحفاظ على الأنفس".

وفِي هذا الصدد أكد الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، أن الهجرة غير القانونية هي هجرة غير شرعية وحرمة الدول كحرمة البيوت وأشد.

وأشار إلى أنه لا يجوز أن تدخل بيت أحد بدون إذنه فإنه لا يجوز أن تدخل دولة بدون إذن سلطتها القانونية، إذن دخول أي دولة هو عهد أمان لك ومنك، فكما أنه يوفر لك الإقامة الآمنة المستقرة فإنه يقتضي منك الحفاظ على أمن هذه الدولة وأمان أهلها بغض النظر عن ديانتهم أو جنسهم أو عرقهم أو لونهم، فأنت لم تدخلها باسم الدين إنما دخلتها باسم الإنسانية، فعامل الناس بما تحب أن يعاملوك به، واحفظ لهم ما تحب أن يحفظوه لك، فهذا عين العقل والنصفة والاتزان العقلي والإنساني.

وأكدت الوزارة، على جميع الأئمة الالتزام بموضوع الخطبة نصًا أو مضمونًا على أقل تقدير، وألا يزيد أداء الخطبة عن عشر دقائق للخطبتين الأولى والثانية مراعاة للظروف الراهنة، مع ثقتنا في سعة أفقهم العلمي والفكري، وفهمهم المستنير للدين، وتفهمهم لما تقتضيه طبيعة المرحلة.

واختتمت الوزارة "نسأل الله العلي القدير أن يُعجل برفع البلاء عن البلاد والعباد، عن مصرنا العزيزة وسائر بلاد العالمين، وألا يكتب علينا ولا على أحد من خلقه غلق بيوته مرة أخرى".