والد ”طفل واقعة المرور” يعتذر لجموع الشعب المصري

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
شاهد...ياسمين صبرى تستضيف سيدة المطر فى منزلها وزير المالية: مصر تتسلم 1.6 مليار دولار من قرض صندوق النقد فى ديسمبر المقبل أسعار الذهب تتراجع 11 جنيها وعيار 21 يسجل 805 جنيهات للجرام تأجيل معرض القاهرة الدولي للكتاب إلى يونيو 2021 ويستمر إلى يوليو ”جلوب سوكر”.. محمد صلاح والأهلى مرشحان لجوائز الأفضل في القرن الـ21 شاهد...محمد صلاح يتعافي من فيروس كورونا ويعود للتدريبات داخل صالة الجيم سفاح الجيزة: قتلت أول ضحية بوضع السم في وجبة كان بيحبها ”كشرى” استئناف التصويت في جولة الإعادة بانتخابات مجلس النواب بعد توقفها ساعة للراحة شاهد أول تعليق من محمد صلاح بعد التعافى من كورونا محمد رمضان ينشر صورة العلم الفلسطيني علي فيسبوك بعد أزمته الأخيرة اعرف لجنتك الانتخابية فى جولة الإعادة بانتخابات النواب وزيرة الصحة تستقبل مبعوث سكرتير الأمم المتحدة لسلامة الطرق

حوادث

والد ”طفل واقعة المرور” يعتذر لجموع الشعب المصري

أصدر المستشار أبو المجد عبدالرحمن -والد طفل واقعة المرور- بيان اعتذار لجموع الشعب المصري، عما بدر من ابنه سواء في واقعة التعرض بالإيذاء باللفظ لرجل من رجال الشرطة أثناء قيادته سيارة دون ترخيص أو عما نشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي من مادة مصورة تتضمن عبارات بذيئة.

وجاء نص البيان كالآتي: "حضرت اليوم لديوان عام وزارة العدل المستشار أبو المجد عبدالرحمن أبو المجد نائب رئيس محكمة الاستئناف بمحكمة استئناف الإسماعيلية والد الطفل (أحمد) ورغبت ومن قلب جهة عملي التي تشرفت بالانتماء إليها ديوان عام وزارة العدل أن أتقدم باعتذار لجموع الشعب المصري بكل طوائفه عما بدر من نجلي سواء في واقعة التعرض بالإيذاء باللفظ لرجل من رجال الشرطة أثناء قيادته سيارة دون حمله ترخیص قيادة، أو عما نشر عبر وسائل التواصل الاجتماعي من مادة مصورة تتضمن ما رده نجلي من عبارات بذيئة أرفضها تماما، سيما وقد انطوت على عبارات تشي أنه فوق المحاسبة وهو الأمر الذي أرفضه تماما".

وتابع: "أؤكد على عدم وجود أشخاص فوق المحاسبة القانونية بل إني أؤكد خضوعي شخصيا للقانون الذي أحترمه وأجله وأتشرف بتنفيذه في محراب القضاء منذ ثلاثين عاما، وللتأكيد على خضوع الجميع للقانون فقد تم إلقاء القبض على نجلي فجر اليوم للمرة الثانية للتحقيق معه فيما نشره من مقطع مصور جديد احتفل فيه بخروجه من سراي النيابة، وأشهد الله تعالى إني تركته دون مرافق ودون محام ليعلم إنه لا أحد فوق القانون".

واختتم بيانه: "أتقدم باعتذار خاص لرجال الشرطة عما بدر من نجلي تجاه من يفنون أعمارهم في خدمتنا والساهر على أمننا في الشق الظروف، ويتحملون من أجل شهواتنا الصعاب.. الشعب المصري العظيم واقع الحال أنه ينتابني إحساس عميق بالخجل من سلوك نجلي الذي أتعهد أمامكم أني سأتولى تقويمه وأعاهدكم أنه لن يصدر عنه ثم تصرف مسيء آخر متمنيا من الجميع قبول اعتذاري وخالص تقديري".