أبو شقة يعلن تنازله عن جميع مستحقاته بمجلس الشيوخ

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
بالصور : شركة السكر والصناعات التكاملية تكرم النائب خالد عيش بعد تعيينه في مجلس الشيوخ أول تعليق من مرتضى منصور على قرار بطلان لائحة الزمالك بعد غيابه عن لقاء برشلونة.. رونالدو يطمئن جمهوره: «أنا بصحة جيدة» مرتضى منصور: لأول مرة فى التاريخ نادى بلا رئيس وبلا لائحة وبلا قناة الصحة : 92.7% نسبة الشفاء من كورونا بمستشفيات العزل بالجمهورية تاجيل أولى جلسات محاكمة المتهمين بقتل فتاة المعادي لـ21 نوفمبر أوباما يعود لقيادة الزمالك فى لقاء حسم بطاقة النهائى أمام الرجاء الزمالك يستعيد حازم إمام فى مواجهة الرجاء المغربى المقاولون يخضع لتحليل رابيد تيست غداً استعداداً لمباراة بيراميدز رئيس قضايا الدولة يهنئ السيسي والشعب المصري بذكرى المولد النبوي التضامن الاجتماعي توجه فريق التدخل السريع بإنقاذ سيدتين يعانين من إضطرابات نفسية هواوي تحتفل بتخريج دفعة جديدة من طلاب برنامج ”بذور من أجل المستقبل” لدعم جهود التحول الرقمي

سياسة

أبو شقة يعلن تنازله عن جميع مستحقاته بمجلس الشيوخ

أعلن المستشار بهاء أبو شقة، تنازله عن جميع مستحقاته المالية، من مجلس الشيوخ، خلال الفصل التشريعي كاملا.

جاء ذلك خلال كلمته عقب فوزه بمعقد وكيل مجلس الشيوخ، بعد الانتخابات التي جرت منذ قليل.

كان المستشار بهاء أبو شقة فاز بمنصب وكيل مجلس الشيوخ، بواقع 255 صوتا كما فازت النائبة فيبي فوزي، بوكيل المجلس بواقع 199 صوتا.

وأعلن المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، رئيس مجلس الشيوخ، أن 294 نائبا أدلوا بأصواتهم بينهم 13 صوتا باطلا، و281 صوتا صحيحا، فيما حصل النائب أيمن عبد المحسن على 48 صوتا، وراند محمد مصطفى 60 صوتا.

جاء ذلك خلال الجلسة الإجرائية الثانية اليوم برئاسة المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، الذي فاز أيضا برئاسة المجلس في الجلسة الإجرائية الأولى.

وتم تشكيل لجنة للإشراف على انتخابات وكيلي المجلس، برئاسة المستشار فرج الدري، وعضوية النواب عبد المنعم سعيد، محمد جزر، طارق رسلان، محمود القط، حنا جريس، وعمرو عزت محمد.

تنص المادة 14 من اللائحة الداخلية: يباشر كل من الرئيس والوكيلين اختصاصاته مدة الفصل التشريعي الذي انتخب فيه، وحتى نهاية اليوم السابق لافتتاح الفصل التشريعي التالي، وذلك بمراعاة أحكام المادة 106 من الدستور. وإذا خلا منصب الرئيس أو أحد الوكيلين، انتخب المجلس من يحل محله إلى نهاية الفصل التشريعي.

وإذا خلا منصب رئيس المجلس فيما بين أدوار الانعقاد، تولى أكبر الوكيلين سنا، ثم الحاصل على أعلى الأصوات منهما، مهام الرئاسة بصفة مؤقتة، وذلك حتى انتخاب الرئيس الجديد.