أحمد موسى يعرض فيديو فضيحة جنسية لمذيع إرهابي

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
صقر يفتتح محلات شباب السويس والمنطقة الترفيهية علي الكورنيش والممشي الجديد أمطار خفيفة والعظمى بالقاهرة 28.. الأرصاد تكشف تفاصيل طقس غدا فى أعلى حصيلة يومية لها.. فرنسا تسجل أكثر من 45 ألف إصابة بكورونا ”البرلمان العربي” يشيد بالتنظيم الجيد لانتخابات مجلس النواب ”الوطنية للانتخابات”: لم نرصد شكاوى تؤثر على سلامة العملية الانتخابية موكب عربات الزهور بمناسبة مرور47 عاما علي انتصارات شعب السويس في 24 أكتوبر1973 فرنسا تسجل 45 ألف إصابة بـ كورونا خلال 24 ساعة غدا.. وضع حجر الأساس لجامعة المنصورة الأهلية بحضور وزير التعليم العالي المغرب يسجل 4045 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة إغلاق لجان مدرسة القومية بشارع مراد بالجيزة غدا.. المنظمة العربية للسياحة تنفذ دورات متخصصة لتأهيل العاملين في القطاع إضاءة الأهرامات باللون الأزرق احتفالا بالذكرى الـ 75 لإنشاء الأمم المتحدة

توك شو

أحمد موسى يعرض فيديو فضيحة جنسية لمذيع إرهابي

أحمد موسى
أحمد موسى

عرض الإعلامي أحمد موسى، مقطع فيديو لأحد الإرهابيين الهاربين في الخارج يدعى طارق قاسم، يعترف فيه بصحة التسجيلات الجنسية المسربة للهاربين حمزة زوبع ومحمد ناصر، موضحا أن وجود «خلافات بينهما هو ما فضحهما».

وأضاف أحمد موسى، في حلقة اليوم من برنامج «على مسئوليتي» المذاع على فضائية «صدى البلد»، أن الإرهابي حمزة زوبع وكل الإرهابيين يبيعون مصر إلى تركيا، لافتا إلى أن زوبع يدير رابطة في تركيا، وهي إحدى الأذرع الإرهابية لتوفير الحماية لهم.

وأشار أحمد موسى، إلى أن الإرهابي حمزة زوبع يبتز الهاربين هناك، ويحصل منهم على أموال ليعطي لهم "جواب" يسلم إلى الداخلية التركية ليوفر لهم حماية وعدم الترحيل.


ونوه أحمد موسى، بأن التسريبات الجنسية لمحمد ناصر وحمزة زوبع نشرها الإخوان أنفسهم، مؤكدًا «لما اختلفوا سربوا الفضائح لبعض».

وسخر أحمد موسى، من الإرهابي حمزة زوبع وأطلق عليه لفظ حمامة، وحذره قائلًا «الواد حمزة جزرة فضيحته لفت العالم كله».

وأظهرت تسريبات هيلارى كلينتون وزيرة خارجية الولايات المتحدة السابقة، مدى تورط إدارة الرئيس الأمريكى السابق باراك أوباما عن الحزب الديمقراطى، فى مؤامرة ضد مصر، بداية من ما أسموه الربيع العربي، ومساعدة الإخوان فى الوصول للحكم، مرورا بحلم أخونة الدولة وتفكيك الأجهزة والوزارات السيادية، انتهاء بالدعم الأمريكى السخى للإخوان خلال عام حكمهم الوحيد.