الرى: فيضان هذا العام عال ويستمر لمنتصف نوفمبر.. ونتعامل معه لاستيعاب المياه

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
وزير الأوقاف يبحث مع نظيره السوداني سبل التعاون المشترك الإفتاء : حياة النبي كانت نموذجا عمليا فى الصبر على البلاء وتحمل الشدائد وزيرة الهجرة تتواصل مع طفل مصرى فاز بجائزة شخصية العام بالنمسا صقر يفتتح محلات شباب السويس والمنطقة الترفيهية علي الكورنيش والممشي الجديد أمطار خفيفة والعظمى بالقاهرة 28.. الأرصاد تكشف تفاصيل طقس غدا فى أعلى حصيلة يومية لها.. فرنسا تسجل أكثر من 45 ألف إصابة بكورونا ”البرلمان العربي” يشيد بالتنظيم الجيد لانتخابات مجلس النواب ”الوطنية للانتخابات”: لم نرصد شكاوى تؤثر على سلامة العملية الانتخابية موكب عربات الزهور بمناسبة مرور47 عاما علي انتصارات شعب السويس في 24 أكتوبر1973 فرنسا تسجل 45 ألف إصابة بـ كورونا خلال 24 ساعة غدا.. وضع حجر الأساس لجامعة المنصورة الأهلية بحضور وزير التعليم العالي المغرب يسجل 4045 إصابة جديدة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة

تقارير وتحقيقات

الرى: فيضان هذا العام عال ويستمر لمنتصف نوفمبر.. ونتعامل معه لاستيعاب المياه

وزير الرى
وزير الرى

عقدت اليوم اللجنة الدائمة لتنظيم إيراد نهر النيل تواصل اجتماعاتها الدورية برئاسة الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والرى، وبحضور القيادات التنفيذية بالوزارة والمركز القومى لبحوث المياه، لمتابعة موقف فيضان النيل العام المائى الحالى وتأثيره على إجمالى الموارد المائية فى مصر وما يتطلبه ذلك من تنفيذ آليات إدارة وتوزيع المياه بما يحافظ على المنسوب الآمن لنهر النيل وفرعيه .

وأوضحت تقارير وزارة الرى أن فيضان هذا العام يُصنّف بأنه فيضان عالى وجارى التعامل معه طبقاً للسيناريوهات الموضوعة وتشير بيانات الرصد الى استمراره حتى منتصف نوفمبر القادم .

وكلف وزير الموارد المائية والرى برفع درجة الاستعداد والمرور الدورى على كافة محطات الرفع وشبكتى الترع والمصارف ومخرات السيول للتأكد من جاهزيتها، استعدادا لاستقبالها، حيث يتم حاليا عمل الصيانة الدورية لحوالى 117 مخر سيل.

وأعلنت وزارة الموارد المائية والرى، حالة الاستنفار العام بكافة أجهزة وقطاعات الوزارة، وذلك لاستقبال فيضان نهر النيل حيث بدأت مناسيب المياه فى الارتفاع مع وصول مياه الفيضان من الهضبة الاستوائية وهضبة الحبشة.

وجه عبد العاطى بضرورة العمل على استمرار تنفيذ إزالة التعديات على المجارى المائية وخصوصاً مجرى نهر النيل وفرعى دمياط ورشيد والتى تحد من قدرة الشبكة على استيعاب المياه الزائدة وقت الطوارئ أو أثناء فترة السيول.