العاهل الأردني يقبل استقالة رئيس الوزراء عمر الرزاز

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
أنباء عن سقوط ضحايا في قصف نفذته طائرة تركية شمال شرقي سوريا رئيس برشلونة في الحجر الصحي بسبب مخالطته لمصاب بكورونا ليبيا تسجل 957 إصابة جديدة بفيروس كورونا رسميا.. الرجاء المغربي يحتج على حكم لقاء الزمالك السيسي يبحث هاتفيًا مع رئيس كوريا الجنوبية تعزيز العلاقات ودعم الشراكة بين البلدين استعدادا لمباريات الأهلى والزمالك الأفريقية.. وزير الرياضة يتفقد استاد القاهرة إسرائيل تشتري 4.2 مليون لقاح ضد الإنفلونزا وفد من وزارة الصحة المصرية يزور مدينة وادي حلفا السودانية تفاصيل رحلات مصر للطيران غدًا الأربعاء 21 أكتوبر 2020 البابا تواضروس يسلم درع التكريم للسفيرة نبيلة مكرم السعودية تسجل 385 إصابة جديدة بـ كورونا في 24 ساعة بعد تحذيرات الأرصاد.. الزراعة توجه 7 نصائح لمنتجي ومربيّ الثروة الحيوانية والداجنة

شئون عربية

العاهل الأردني يقبل استقالة رئيس الوزراء عمر الرزاز

استقالة رئيس الوزراء عمر الرزاز
استقالة رئيس الوزراء عمر الرزاز

قبل العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني مساء اليوم السبت، استقالة رئيس الوزراء عمر الرزاز.

وكلف الملك عبدالله الثاني، عمر الرزاز والحكومة، بالاستمرار بتصريف الأعمال لحين اختيار رئيس الوزراء وتشكيل حكومة جديدة.

ووجه الملك رسالة إلى الرزاز "أتوجه إليك وزملائك الوزراء بتحية الاعتزاز والتقدير لجهودكم التي بذلتموها في خدمة الأردن الغالي.. وإنني أعبر لكم عن جزيل شكري على حرصكم وفريقكم الوزاري على أداء الواجب وتحمل أمانة المسؤولية بإخلاص، طيلة فترة عملكم، وخاصة في الظرف الاستثنائي الذي فرضته جائحة كورونا، وقد شهدنا في هذه المرحلة تضافرا لجهود مؤسسات الدولة من تنسيق وتعاون على أعلى المستويات".

وأضاف "على الرغم مما بذلته الحكومة من جهود في وضع الخطط والبرامج، ومساعيها الكبيرة في تنفيذ الأولويات، إلا أنه من الضرورة بمكان، أخذ العبر والاستفادة من كل الدروس والأخطاء، التي اعترضت بعض الاجتهادات في التعامل مع كورونا، باعتباره تحديا لم يواجه العالم له مثيلا منذ عقود خلت، فنجده يطور الأساليب للتعامل مع الوباء وفق متغيراته يوما بيوم".

وتابع قائلا: "وإنني إذ أقبل استقالتك، لأكلفك والحكومة بالاستمرار بتصريف الأعمال، وذلك لحين اختيار رئيس الوزراء وتشكيل الحكومة الجديدة، مشددا على ضرورة العمل خلال هذه الفترة، بهمة وعزيمة ومثابرة، لأن التعامل مع وباء كورونا يقتضي العمل المركز والمستمر، ومواصلة اتخاذ التدابير والإجراءات بخصوصه دون تباطؤ".

وقال الملك في ختام رسالته للرزاز: "أؤكد اعتزازي بك وبزملائك الوزراء على كل ما بذلتموه، وستبقى محط الثقة، سائلاً الله العلي القدير أن يحفظكم، ويسدد على طريق الخير خطاكم.