القضاء الإداري يرفض 6 طعون انتخابية بالمنيا

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
التعليم: إعداد مشروع ”إتقان” لتحقيق نقلة نوعية للتعليم الفني وزير الأوقاف يؤكد حرص الوزارة على الحياد في العملية الانتخابية احترازيا.. السودان تعلن إغلاق الجسور فى الخرطوم غدا وزير النقل يؤكد حرص مصر على تقوية الربط بين الدول العربية بيراميدز يهزم حوريا بثنائية ويتأهل لمواجهة نهضة بركان بنهائى الكونفدرالية محافظ الغربية يعلن بدء طرح كراسة الشروط لـ611 وحدة بمجمع الصناعات خلال أسبوع.. الصحة العالمية تسجل ارتفاعا قياسيا للإصابات بكورونا حول العالم غدا إجازة بسبب الأمطار.. تامر أمين يكشف الحقيقة.. فيديو الشوط الأول.. تاسيندي يتقدم بهدفين لـ لايزبيج أمام باشك شهير بدوري أبطال أوروبا الشوط الأول.. تعادل سلبي بين بيراميدز وحوريا فى نصف نهائي الكونفدرالية البنتاغون يكشف عن ”تكلفة فلكية” للصواريخ النووية الجديدة بدء تلقي خطابات انتخاب أعضاء البرلمان للمصريين بالخارج في نيوزيلندا

حوادث

القضاء الإداري يرفض 6 طعون انتخابية بالمنيا

رفضت الدائرة "83" أفراد بمحكمة القضاء الإداري في المنيا اليوم السبت، برئاسة المستشار إبراهيم جلال إبراهيم أحمد نائب رئيس مجلس الدولة ورئيس المحكمة، وعضوية المستشاريين: أحمد عبد العظيم على حسن، عبد الواحد محمد عبد الرءوف، محمد فرحان حقيق، ووائل عمرو، ومجدي خليل، نواب رئيس مجلس الدولة، والمساعد "ب" كريم على محمد، مفوض الدولة، 6 طعون خاصة بانتخابات مجلس النواب المقبلة 2020.

رفضت المحكمة طعن قدمه محمد حامد محمد، ضد كل من: رئيس اللجنة الوطنية للانتخابات بصفته، رئيس اللجنة المشرفة على الانتخابات في المنيا بصفته، ووزيري العدل والداخلية بصفتيهما، وعلاء محمد حسانين محمد لإدراج الأخير في كشوف الناخبين رغم صدور عدة أحكام قضائية ضده، وقد رفضت المحكمة الطعن وألزمت المدعي بالمصروفات.

كما رفضت المحكمة طعن "ش-م" حول استبعاده من الترشح بعد تقدمه بطلب مرفق به المستندات والأوراق المطلوبه ومنها نتيجة الكشف الطبي، وأنه لدي إجرائه هذا الكشف تبين إيجابية الحاله وأنه يتعاطي مخدر، لذا تم استعباده رغم أنه لايتعاطي أي مخدر، وأنه لائق طبيا وجسديا.
كما رفضت المحكمة طعن "م-ج" حول استبعاده بسبب نتيجة الكشف الطبي التي أظهرت وجود اضطراب نفسي، رغم سلامة قواه العقليه وعدم تعاطيه أي مواد مخدره بحسب ما ذكر في الدعوي التي قدمها.

ورفضت المحكمة طعن حسن عبد الغفار محمد حسين لاستبعاده من الترشح عن دائرة قسم المنيا ومركز المنيا والمنيا الجديدة، إذ أنه تقدم بطلب ترشح وتم منحه رمز المدفع رقم "24"، ثم تقدم بطلب إعتذار عن الترشح، في يوم 26 سبتمبر، ثم قدم في نفس اليوم طلب بسحب إعتذاره عن الترشح، إلا أن اللجنة المشرفه رفضت طلبه فتوجه إلى الهيئة الوطنية للانتخابات والتي أصرت على رفض طلبه بسحب تنازله فتم استبعاده من قائمة المرشحين على سند تنازله.

ورفضت المحكمة أيضا طعن بلال حماد هاشم حول قرار استبعاده من كشوف المرشحين بدائرة مركز ومدينة ملوي دون أسباب رغم أنه تقدم بأوراق ترشحه وحصل على رمز "السهم" وقام بالدعاية اللازمة للانتخابات.

كما رفضت المحكمة طعن حسام االدين عطفت فوزي بأنه فوجئ باستبعاده من كشوف الناخبين على سند عدم إداء الخدمة العسكرية رغم أنه حاصل على تأجيل لحين انتهاء شقيقه الأصغر من أداء الخدمة العسكرية، وقد بلغ سن الثلاثين عاما أثناء تأدية شقيقه الخدمة العسكريه وقام بدفع الغرامه المقرره قانونا.