وكيل نقل النواب: إطلاق برنامج تدريبي للتوعية الأسرية للمتعافين خطوة كبيرة لمجتمع خال من الإدمان

جريدة البوابة المصرية
جريدة البوابة المصرية
انتحار طالب شنقا داخل منزله في البدرشين السودان: ضبط كمية كبيرة من الذخيرة قبل تهريبها إلى الخارج محافظ الإسكندرية يبحث مع قنصل عام فرنسا سبل تعزيز التعاون بين الجانبين سوريا تسجل 44 إصابة جديدة بفيروس كورونا و 3 حالات فرنسا تسجل 10 آلاف إصابة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة الصحة: تسجيل 113 حالة جديدة لفيروس كورونا و 19 وفاة وفاة 45 شخصًا إثر إصابتهم بحمى مجهولة بالسودان لحين التأكد من سلامتها.. محافظ مطروح يقرر إيقاف الملاهي بعد حادث سقوط لعبة غدا.. مصر للطيران تسير 30 رحلة لنقل 4000 راكب ”الري السودانية”: مناسيب النيل تواصل انخفاضها في معظم الأحباس ويست بروميتش يودع كأس الرابطة الإنجليزية أمام برينتفورد السعودية تعلن عودة العمرة والزيارة تدريجيا.. وتحدد الموعد

مجلس النواب

وكيل نقل النواب: إطلاق برنامج تدريبي للتوعية الأسرية للمتعافين خطوة كبيرة لمجتمع خال من الإدمان

النائب محمد عبدالله زين الدين
النائب محمد عبدالله زين الدين

أشاد النائب محمد عبدالله زين الدين، نائب إدكو ووكيل لجنة النقل، بافتتاح الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعى ورئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة وعلاج الإدمان والتعاطى، أول برنامج تدريبي للتوعية الأسرية للمتعافين من تعاطى المخدرات، ضمن مشروع «مودة» والذي يهدف إلى الحفاظ على كيان الأسرة في ظل وجود ارتباط وثيق بين التفكك الأسري وتعاطي وإدمان المواد المخدرة.

وأوضح أهمية تلك الخطوة، حيث أن أهم علاج يجب أن يتم للمتعافين ما بعد التوقف عن الإدمان هو علاج الاضطرابات الشخصية الناتجة، فمن الممكن أن يكون هناك عدوانية تجاه المجتمع أو الأسرة تسبب له انتكاسة، أو شخصية وسواسية تجاه أي شخص، أو شخصية انطوائية وتوقف عن التعامل مع الناس والمجتمع.

وأوضح أنه بالإضافة إلى هذه الخطوة حققت الوزارة إنجازًا كبيرًا من خلال مبادرة "بداية جديدة"، والتي تستهدف دعم المتعافين من الإدمان لتوفير قروض لهم لمساعدتهم في البدء من جديدة بحياة أفضل، بعد أن تخلصوا من أحد أكبر المعوقات في حياة أي إنسان، وهو الإدمان، حيث تحد من انتكاس المريض وعودته إلى الإدمان مرة أخرى، وإحساسه بالنجاح وإحساسه بذاته كمواطن منتج قادر على سد احتياجات معيشته ومعيشة أسرته تحفظه من الإدمان مرة أخرى.

وأضاف مؤكدًا أن جهود الدولة نحو المتعافين من الإدمان هي خطوة كبيرة لمجتمع يخلو من الإدمان، وأصبحت محل إشادة الأمم المتحدة بتجربة مصر في علاج مرضى الإدمان باعتبارها نموذجا ملهما لدول المنطقة.